بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا

[ منتدى اللغة العربية ]


صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 48
  1. #21

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    ونختم دراسة الأنماط بهذا الجدول المقارن بين مؤشراتها، وفق بعض الأمور الرئيسة التي يمكن المقارنة بينها، ويبقى لكل نمط مؤشراته التي يتميز بها كما أوردناها تفصيليًا:
    النمط
    الزمان/المكان الأفعال الضمير الأسلوب أدوات الربط
    السردي الزمان والمكان الماضية متكلم/غائب الخبري متعلقة بالزمان
    الوصف الموضوعي
    المكان الماضية غائب الخبري متعلقة بالمكان
    الوصف الوجداني
    المكان المضارعة متكلم الإنشائي متعلقة بالزمان والمكان
    التفسيري × المضارعة غائب الخبري متعلقة بالسبب والنتيجة والتفصيل
    البرهاني
    ×
    المضارعة متكلم الخبري المؤكد منوعة
    الإيعازي ×
    الأمر، والمضارع المسبوق بحرف النهي.
    مخاطَب الإنشائي ×

    0 !غير مسموح

  2. #22
    الصورة الرمزية مرآة الحياة

    تاريخ التسجيل
    Jul 2018
    المـشـــاركــات
    116
    الــــدولــــــــة
    لا يوجد
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته.

    أشكرك يا أستاذ عمر على هذا الدرس، يبدو مثيرًا للاهتمام
    بإذن الله سأعود لقراءته كاملًا وبتأنٍ لتحقيق الفائدة منه.

    جزاك الله كل خير وبارك فيك.

    0 !غير مسموح
    -


    شكرًا جزيلًا لمُشرفةِ قسمِ التصميم والجرافيكس.
    07/16/2019

  3. #23

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مرآة الحياة مشاهدة المشاركة
    وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته.

    أشكرك يا أستاذ عمر على هذا الدرس، يبدو مثيرًا للاهتمام
    بإذن الله سأعود لقراءته كاملًا وبتأنٍ لتحقيق الفائدة منه.

    جزاك الله كل خير وبارك فيك.

    وجزاكِ بمثله
    حياكِ الله وبياكِ

    0 !غير مسموح

  4. #24

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    ثانيًا: الأساليب النصية.


    لدينا أسلوبان في التعبير، الأسلوب الأدبي الإبداعي الجمالي، والأسلوب العلمي الإبلاغي، يعتمد الأسلوب الأول، أي الأدبي، تجميل النص وزخرفته بالمعاني المميزة، والانفعالات، والخيال والمجاز، بينما تقتصر وظيفة الأسلوب العلمي الإبلاغي على تقديم المعلومات إلينا فحسب.
    والفوارق في ما بين الأسلوبين كثيرة، تزيد عن عشرين فارقًا، لكن ليس مطلوبًا من تلميذ الحلقة الثالثة الإحاطة بها جميعًا، بل يجب التركيز على الأساسيات فحسب، ويجب أن نمرِّن الطالب، ابتداء من صف الأساسي السابع، على التمييز ما بين الأسلوبين، وذلك بإكسابنا إياه ثلاث خصائص مميزة لكل أسلوب، ونمرِّن طالب صف الأساسي الثامن على أربع خصائص مثلًا، ونكتفي بخمس أو ست خصائص على الأكثر، لطالب الشهادة المتوسطة.

    وإليكم هذا الجدول المبسط، يحتوي بعض الفوارق بين الأسلوبين الأدبي الإبداعي، والعلمي الإبلاغي، وسنكثر منها، وذلك إفساحًا في المجال أمام الطلاب، والأساتذة قبلهم، لاختيار المؤشرات البارزة التي يرونها في النص، وكذلك لتوثيق مقدرة تحليل وتحديد هذين الأسلوبين عبر أكثر من نص، فبعض المؤشرات توجد في نص ما، ولا توجد في نص آخر:
    الأسلوب الأدبي الإبداعي الجمالي الأسلوب العلمي الإبلاغي
    يُعبِّر فيه الكاتب عن عواطفه ومشاعره. يقدِّم فيه الكاتب إلينا معلومات وحقائق.
    يكثر فيه استخدام الخيال والمجاز. يعتمد الواقعية والكلام المنطقي المعلَّل.
    يكثر فيه الصور البيانية والمحسنات البديعية. تقل فيه الصور البيانية والمحسنات البديعية.
    يتميز بتنوع الأساليب الخبرية[1] والإنشائية. يرتكز على الأسلوب الخبري[2].
    الحوار يضفي إليه الصبغة الجمالية. لا حوار فيه.
    يتميز بتعدد أنواعه: (قصة، مسرحية، مقالة، قصيدة شعرية، المثل الخرافي[3]،
    الأسطورة
    [4])...
    ينحصر في نوع واحد فحسب (المقالة).
    يعتمد الإيقاع الموسيقي. لا يعتمد الإيقاع الموسيقي.
    لغته سهلة الفهم. قد تكون لغته صعبة الفهم.
    الألفاظ سلسة مرنة. قد نجد فيه ألفاظًا ومصطلحات علمية.
    تتداخل فيه الحقول المعجمية وتتنوع. يتميز بحقل معجمي علمي مختص بالموضوع.
    توجد فيه معانٍ تضمينية[5]. معانيه تعيينية[6] ولا تضمين فيها.

    وهذه ليست كل الخصائص، كما أوضحنا، فقد نجد في نص أدبي شاهدًا أو أكثر من الأبيات الشعرية، وقد لا نجد ذلك في نص أدبي آخر، كما أن بعض النصوص الأدبية قد يكون فيها كلمات باللغة العامية، واللغة العامية تُعتَبر من مميزات الأسلوب الأدبي، لكن غالبية النصوص الأدبية قد لا نجد فيها كلمات عامية.

    والأمثال الشعبية مثلها مثل الكلمات العامية، من مميزات الأسلوب الأدبي، لكننا لا نجدها في كل النصوص الأدبية، بل إننا نجد في نصوص علمية إبلاغية مصطلحات باللغة الأجنبية، ولا نجد ذلك في نصوص علمية إبلاغية أخرى.

    ومن هنا، ينبغي أن يدرك الطالب في صفوف الحلقة الثالثة، أن النص إذا ما اشتمل على كلمات عامية، أو أمثال شعبية، أو بعض الأبيات الشعرية، فإن عليه اختيارها ضمن مميزات الأسلوب الأدبي الإبداعي التي يستخرجها من النص.


    [1] ونقصد الأساليب الخبرية الابتدائية "غير المؤكدة"، والمؤكدة، سواء أكان توكيدها بأداة واحدة "أسلوب خبري طلبي"، أو بأكثر من أداة توكيد "أسلوب خبري إنكاري".
    [2] ونلحظ في النمط التفسيري؛ مثالًا؛ الأسلوب الخبري الابتدائي، بينما يغلب في النمط البرهاني الأسلوب الخبري المؤكد "الطلبي تحديدًا".
    [3] المثل الخرافي: هو القصة التي يكون أبطال شخصياتها حيوانات، (الأرنب يتكلم، الفيل يَرُد، الأسد يدعو إلى اجتماع، يعرض الغراب رأيه، يحاول الحمار الهرب)...
    [4] الأسطورة: هي القصة التي يكون أبطال شخصياتها من عناصر الطبيعة (النهر يقول تعالوا خذوا ما تريدون من الماء، تشكره الأشجار، تفرح الأزهار وتغني هاتفة بحياة النهر الكريم)...
    [5] مثال: (روى الجندي أرض وطنه)، (روى) هنا معنى تضميني، الأصل (افتداها)، وليس سقاها حتى أشبعها.
    [6] الكلمة تحمل معناها ذاته، مثال: (روى الفلاح أرضه)، أي سقاها بعد عطشها.



    0 !غير مسموح

  5. #25

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    وزيادة في الشرح والإيضاح، نقدِّم جدولًا آخر، نربط فيه ما بين الأسلوبين: الأدبي والعملي، والأنماط النصية المطلوبة لصفوف الحلقة الثالثة:
    النمط
    الأسلوب الأدبي الإبداعي الجمالي الأسلوب العلمي الإبلاغي
    السردي
    الوصفي الموضوعي
    الوصفي الوجداني

    الإيعازي
    التفسيري
    البرهاني

    ويجدر بنا التنبيه والتذكير، إلى أن النمط الوصفي في صف الشهادة الرسمية، لا يجب أن نقتصر به على الموضوعي فحسب، بل لا بد من وجود وجدانية بارزة في النص، وكذلك باتت المحاسبة في التعابير الكتابية وفق التوصيف الجديد، أما في الصفين السابقين، الأساسي السابع والأساسي الثامن، فالأفضل تعويد الطالب التمييز ما بين الوصفين، وما بين الأسلوبين وفق الوصف بالتالي. هذا، ونجد لدينا في النمط البرهاني الأسلوب الإنشائي، ولكن النمط البرهاني علمي إبلاغي، فالإنشاء فيه يقتصر على تقرير رأي الكاتب وتوكيده، وحتى وجود رأي الكاتب لا يجعل النص أدبيًا إبداعيًا، فالكاتب لا يبني رأيه وفق مشاعره الشخصية، أو وفق أحاسيس عامة، بل ينطلق من حقيقة واقعية، مثال الدخان وما فيه من الأضرار، ليرفض الدخان، ويُبَيِّن أضراره، وقد يسأل، بعد ذلك، أما زال هناك من يقول إن التدخين مفيد؟ يسأل استنكارًا، لا طلبَ جواب، أو يسأل تقريرًا للحقيقة الواقعية، لذا، لا يدخل الإنشاء، حتى لو كان ضمن النمط البرهاني في مميزات الأسلوب العلمي الإبلاغي وخصائصه، لأنه قد خرج عن غايته الأساسية المتمثلة في طلب إجابة وإيضاح لأمر يجهله السائل.

    0 !غير مسموح

  6. #26

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    ثالثًا: القواعد النحوية
    دروس القواعد في صف الأساسي التاسع كثيرة، خاصة أن المطلوب من التلاميذ في الشهادة الرسمية قواعد صفهم، اثنان وعشرون درسًا في النحو، إضافة إلى قواعد الصفين السابقين، الأساسي السابع والأساسي الثامن، لذا، ينبغي على أساتذة الصفين المذكورين العمل قدر الإمكان على تأسيس طلابهم في القواعد، وعدم النظر إلى النحو على أنه سؤال يتم طرحه ضمن أسئلة التحليل، ومن لا يعرف إعراب الكلمات يكفيه أن يعوِّض ذلك بالتحليل!
    فأهمية القواعد تنبع من كونها سؤالًا يقتضي الإعراب من جهة، وسؤالًا يقتضي ضبط أواخر الكلمات من جهة أخرى، وكذلك تساعد في التعبير السليم المترابط، ولها علامتها في التعبير الكتابي، بل وفي أسئلة التحليل كذلك، لا يمكن احتساب علامة لسؤال أجاد صاحبه الإجابة بتعبير سليم ليس فيه أخطاء، وعلامة مماثلة لسؤال رفع الطالب في إجابته المفعول به ونصب المضاف إليه على سبيل المثال. وهنا، سأقدِّم دراسة القواعد عبر ثلاثة محاور، الأول جدول بمفتاح كل درس، وقيمته العامة، والثاني قواعد تطبيقية ومقارنة، بعرض بعض الجمل وإعرابها، والثالث تقديم نصوص صغيرة فيها كلمات وجمل للإعراب، مع ذكر القواعد النحوية لكلٍّ منها، وسأذكِّر، ختامًا، بما ينبغي على التلميذ إدراكه من أساسيات الصفوف السابقة، كالمثنى والجمع، والاسم المنقوص، والنواسخ وعملها.


    0 !غير مسموح

  7. #27

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    1_ القواعد: مفاتيح وقِيَم عامة: نتبدئ، أولًا، بهذا الجدول، الذي نُبَيِّن فيه مفاتيح دروس القواعد (نظريًا)، قبل الانتقال إليها (تطبيقيًا)، مع عرض القيمة الفنية العامة، قبل تبيانها معنويًا ودلاليًا:
    الدرس المفتاح القيمة
    1_ التعجب ما أفْعَلَ/أَفْعِل بِـــ/لله دَرُّه _ إظهار مدى شعور الكاتب بالإثارة تجاه أمر ما.
    2_ الشرط أدوات الشرط _ تأكيد حتميَّة حصول أمر، في حال حصول أمر آخر سابق له.
    3_ الاستفهام أدوات الاستفهام _ يفيد طلب الجواب، مكسبًا الكلام عنصر التشويق والإثارة لمعرفة الإجابة "إن كان يحتمل أكثر من جواب". مثل: (من يدق بابنا)؟ (هل نجحت)؟
    _ يخرج عن غرضه الحقيقي، ويفيد الإنكار والتوبيخ أو التحسر أو التهكم (بحسب ما يرد في النص، ويُعرف المعنى المقصود من خلال سياق الكلام).
    4_ المدح والذم نِعْمَ/بِئْسَ/ساءَ/حبذا _ الإشادة والتعظيم بشخص ما أو بصفاته الحسنة (المدح) أو تحقيره وتحقير صفاته السيئة (الذم) أو الشماتة والتشفي (الهجاء).
    5_ النفي لم، لا، ما، لَمَّا، ليس، لن، إن، لاتَ... _ إيحائية، تدعو القارئ للإسهام في اكتشاف المعنى (مثال: لا أحب كذا) ترى (ماذا يحب إذًا)؟_ تواتر النفي مؤشر على حالة رفض أمر ما أو الانفعال (ليس التدخين بمفيد للصحة، لم يكن يومًا نافعًا للإنسان، ولن يكون، لا تنفع ادعاءات المدخنين أنه لذيذ...).
    6_ لا النافية للجنس لا النافية للجنس (بعدها الاسم عليه فتحة) لا ضمة. _ تنفي الأمر بطريقة قطعيَّة.
    7_ التمييز _ نكرة لا يصفها
    _ المعدود بعد الأعداد من 11 إلى 99

    _ وجه الشبه.

    _ (ما) متصلة بفعل مدح أو ذم (نِعِمَّا، بِئسَما).
    _ يزيل الإبهام عمَّا قبله.
    8_ المفعول المطلق فعل أو مصدر من جنسه. _ المبالغة والتوكيد.
    _ بيان نوع الفعل (إن أتى بعده النعت).

    _ بيان عدد مرات وقوع الفعل (إن كان المفعول المطلق عددًا).

    _ الطلب والأمر (عند حذف عامله)، مثال: وقوفًا أيها التلاميذ.
    9_ المفعول معه واو بمعنى (مع) _ يبيِّن وقت حدوث الفعل.
    1._ المفعول لأجله لِمَ؟ _ يبيِّن سبب وقوع الفعل.
    11_ المفعول فيه متى، أين، فوق، تحت، من قبل ومن بعد، يمين، يسار... _ يبيِّن وقت حدوث الفعل (إن كان المفعول فيه ظرف زمان).
    _ يبيِّن المكان الذي حدث فيه الفعل (إن كان المفعول فيه ظرف مكان).
    12_ الحال كيف؟ _ يبيِّن هيئة صاحبه لحظة وقوع الفعل.
    13_ النعت نكرة قبله، أو معرفة يصفها(ولا يمكن حذف هذه المعرفة) _ تجميل الموصوف أو تقبيحه.
    _ الدلالة على صفات ثابتة بطريقة مختصرة (إن كان النعت اسمًا) والدلالة على تجدد وتغير الصفة (إن كان النعت فعلًا).
    14_ العطف و، ف، ثم، حتى، أو، لا _ تعددية (باستثناء حتى).
    _ ترتيب وتعقيب (الفاء).
    _ ترتيب مع التراخي الزمني (ثم)

    _ التعقيب بدون الترتيب (الواو)
    _ التخيير (أو).
    _ الوصل (الواو)، السببية (الفاء) الجزائية (الفاء) الشمولية (حتى)... بحسب موقعها في الجملة.
    15_ التوكيد _ تكرار الكلمة (توكيد لفظي)
    _ الإشارة إلى جنس الكلمة (توكيد معنوي)
    _ الدلالة على أهمية الكلمة المؤكدة.
    _ الشمولية (كل، جميع...).
    16_ البدل _ حذف الكلمة السابقة من دون أن يتغير المعنى.
    _ مستثنى ليس من جنس المستثنى منه. (رجع الصيادون إلا كلبهم): الكلب ليس من جنس الصيادين.
    _ توضيح المبدَل منه.
    _ إكمال معنى المبدَل منه.
    17_ الاستثناء إلا، غير، سوى، خلا، حاشا، ما عدا... _ نفي حصول الأمر لشخص ما (نجح التلاميذ إلا سعيد).
    _ التوكيد والحصر (ما نجح إلا سعيد).
    18_ النداء يا، وا، أيا، أيها، أيْ... _ تعيين المخاطَب.
    _ الندبة، الترحم، التمني، التنبيه، التحبب (حسب وروده).
    19_ محل الجمل من الإعراب أن نستطيع أن نستبدل بها اسمًا مفردًا _ حسب إعرابها ومكانها في الكلام.
    2._ الجمل التي لا محل لها من الإعراب لا نستطيع أن نستبدل بها اسمًا مفردًا _ ابتدائية/تفسيرية/اعتراضية/ استئنافية... (وحسب موقعها في الكلام).
    21_ الممنوع من الصرف أفعلَ، صيغ الجموع (مفاعل، فعائل، مفاعيل) والتأنيث (فعلى) ومذكرها (فعلان) _ حسب موقعه في الكلام.
    22_ العدد مِنْ/كَمْ _ تأكيدية وتوضيحية.


    0 !غير مسموح

  8. #28

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    2_ القواعد التطبيقية والمقارنة:
    أ_ التعجب: (ما أروعَ الأخلاقَ)!
    _ ما: نكرة تامة بمعنى شيء، في محل رفع مبتدأ.
    _ أروعَ: فعل ماض جامد مبني على الفتحة، فاعله ضمير مستتر فيه، وجوبًا خلاف الأصل، تقديره (هو).
    _ الأخلاق: مفعول به منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    والجملة الفعلية (أروعَ الأخلاقَ) في محل رفع خبر المبتدأ (ما)
    [1].
    (أروِعْ بالأخلاقِ)[2]!
    _ أروِعْ: فعل ماض جامد للتعجب، أتى وفق صيغة الأمر، مبني على السكون الظاهر على آخره.
    بالأخلاقِ: الباء حرف جر زائد. الأخلاق: اسم مجرور لفظًا، مرفوع محلًا على أنه فاعل للفعل "أروِعْ"
    [3].
    ومن درس التعجب، ندرس بعض قواعد التمييز، فكل جملة تعجبية وفق صيغة (ما أفعلَ)، إذا استوفت المفعول به، ووفق صيغة (أفعِل بـِ)، إذا استوفت الفاعل، وكان بعدها اسم منصوب، فإن إعراب هذا الاسم: (تمييز منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين).
    وإليكم أمثلة توضيحية: (ما أجملَها تربيةً)
    تربيةً: تمييز منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    (أجمِلْ بها تربيةً):
    تربيةً: تمييز منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين
    [4].
    والإعراب، كذلك، في الاسم المنصوب بعد الصيغة التعجبية (لله دَرُّهُ)
    [5]: تمييز منصوب، مثال: (لله دَرُّكَ رجلًا، لله دَرُّهُم آباءً).
    ب_ الشرط[6]: (متى يدرسْ ينجحْ)
    متى: ظرف زمان مبني في محل نصب مفعول فيه.
    يدرس: فعل مضارع مجزوم، لأنه فعل الشرط، وعلامة جزمه السكون الظاهر على آخره، وفاعله ضمير مستتر فيه، جوازًا، تقديره هو.
    ينجحْ: فعل مضارع مجزوم، لأنه جواب الشرط، وعلامة جزمه السكون الظاهر على آخره، وفاعله ضمير مستتر فيه، جوازًا، تقديره هو.
    (من يأتِ أكرمْهُ):
    مَنْ: اسم شرط، مبني على السكون، في محل رفع مبتدأ.
    يأتِ: فعل مضارع مجزوم، وعلامة جزمه حذف حرف العلة من آخره، وفاعله ضمير مستتر فيه، جوازًا، تقديره هو.
    أكرمْه: فعل مضارع مجزوم، لأنه جواب الشرط، وعلامة جزمه السكون الظاهر على آخره. وفاعله ضمير مستتر فيه، وجوبًا، تقديره أنا. والهاء ضمير متصل مبني على الضمة في محل نصب مفعول به.
    والجملة الفعلية (يأتِ أكرمْه) في محل رفع خبر المبتدأ (مَنْ).
    ت_ الاستفهام: (مَنْ أتى)[7]؟
    مَنْ: اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع مبتدأ.
    أتى: فعل ماض مبني على الفتحة المقدرة على الألف للتعذر. الفاعل مستتر فيه، جوازًا تقديره (هو). والجملة الفعلية (أتى) في محل رفع خبر المبتدأ (مَنْ)
    [8].
    (كيفَ حالُكَ)؟
    كيفَ: اسم استفهام مبني على الفتحة في محل رفع خبر مقدم للمبتدأ (حال).
    حالُكَ: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، وهو مضاف. والكاف ضمير متصل مبني في محل جر بالإضافة
    [9].
    ث_ المدح والذم: (نِعْمَ الأخلاقُ الأمانةُ)[10].
    نِعْمَ: فعل ماض جامد للمدح، مبني على الفتحة الظاهرة على آخره.
    الأخلاقُ: فاعل للفعل (نِعْمَ) مرفوع، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
    وجملة (نعم الرجل) في محل رفع خبر مقدم للمبتدأ المؤخر.
    الأمانةُ: مبتدأ مؤخر مرفوع، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    (حبَّذا الصدقُ):
    حبَّذا: حبَّ: فعل ماض جامد للمدح، مبني على الفتحة الظاهرة على آخره.
    وذا: اسم إشارة مبني في محل رفع فاعل لفعل المدح (حبَّ).
    والجملة الفعلية (حبَّذا) في محل رفع خبر مقدم للمبتدأ المؤخر (الصدق).
    الصدقُ: مبتدأ مؤخر مرفوع، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
    ومن المدح والذم إلى التمييز، لنقدِّم قاعدتين جديدتين هنا، الأولى أن (ما) المتصلة بفعل المدح أو الذم (نعمَّا) (بئسمَا)، إعرابها: اسم موصول بمعنى الذي، في محل نصب تمييز: (إن الله نعمَّا يأمركم به) (قل بئسما يأمركم به إيمانكم).
    والثانية أن الاسم المنصوب في جملة المدح أو الذم، إعرابه تمييز منصوب، مثال: (بئسَ الكذبُ خلقًا، ساءَ مثلًا القومُ الذين كذبوا بآياتنا، حبَّذا صديقٌ خالدًا).


    [1] وكل جملة وفق صيغة (ما أفعلَ) لها الإعراب ذاته، مثال: (ما أجملَ النجومَ)! (ما أقبحَ الكذبَ)! (ما أسوأ الظلم)! (ما أعظمَ الأمانة)!...
    [2] في مثل هذه الجملة، في كتاب القواعد للأساسي التاسع في التعليم الرسمي، قدموا لنا الإعراب على أن هناك فاعلين اثنين في الجملة! وهذا خطأ طباعي واضح، نتمنى أن يتم تصويبه في ما سيأتي لاحقًا من المناهج المطورة.
    [3] وكل جملة وفق صيغة (أفعِل بـ...) لها الإعراب ذاته، مثال: (أجْمِلْ بالصدق)! (أقبِحْ بالخيانةِ)! (أعظِمْ بالأمِّ)!...
    [4] وقد يأتي التمييز اسمًا مجرورًا لفظًا، كأن نقول: (أجمل بها من تربيةٍ): من: حرف جر زائد، وتربية: اسم مجرور لفظًا، منصوب محلًا على أنه تمييز، وكذلك لو قلنا (ما أجملها من تربيةٍ) أو (لله دَرُّها من أمٍّ)، وقد لا يكون من المطلوب أن يحيط التلميذ علمًا بهذا النوع من الإعراب، لكن لا بأس بمعرفته؛ من دون أن نسأله عنه لاحقًا ونحاسبه عليه بالعلامات.
    [5] الصيغة التعجبية (لله دَرُّهُ) غير مطلوبة لصف الأساسي التاسع، وبالتالي غير مطلوبة للصفوف السابقة، لكن قد يُسأَل التلميذ عن إعراب الكلمة المنصوبة بعدها، لذا؛ اقتضى الأمر توضيحها.
    [6] أحرف الشرط: (إن، إذما، لولا، لوما)، ولا محل لها من الإعراب. أما (متى، أيان، إذا، كلما، أين، أنى، حيث، حيثما)، فهي ظروف زمان أو مكان، وإعرابها مفعول فيه، بينما (مَنْ، وما ومهما) أسماء تُعرَب بحسب موقعها.
    [7] أدوات الاستفهام حرفان: (أَ، هل) لا محل لهما من الإعراب، وأسماء: (مَنْ، ماذا، ما، أين، كيف، متى، أنَّى، كم...) وتُعرَب بحسب موقعها في الكلام، أي بحسب الإجابة عن السؤال.
    [8] وذلك لأننا نطرح الإجابة أولًا: (فلانٌ أتى)، إذًا اسم الاستفهام (مَنْ) أتى بدلًا من المبتدأ، وإذًا إعرابه هنا (مبتدأ مرفوع)، ويمكن القول: (أتى فلانٌ) ويكون إعراب (مَنْ): اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع فاعل مقدَّم.
    [9] وذلك لأننا إذا طرحنا الإجابة، فستكون: (حالي جيدة) مثلًا، وبالتالي أتى اسم الاستفهام في موضع خبر المبتدأ.
    [10] وكل الجمل المماثلة التي تبتدئ بفعل المدح أو الذم، إعرابها وفق هذه الطريقة لا تختلف. (نِعْمَ، بِئْسَ، ساءَ).

    0 !غير مسموح

  9. #29

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    ج_ النفي: (لم ينجح أحمدُ ولا خالدٌ)[1].
    لم: حرف جزم ونفي، يجزم الفعل المضارع.
    ينجح: فعل مضارع مجزوم بــ"لم"، وعلامة جزمه السكون الظاهر على آخره.
    أحمد: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
    و: حرف عطف.
    لا: حرف نفي، لا محل له من الإعراب.
    خالد: اسم معطوف على "أحمد"، مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
    ح_ لا النافية للجنس: (لا كتابَ في الحقيبة).
    لا: النافية للجنس، تدخل على المبتدأ والخبر، فتنصب الأول اسمًا لها، وترفع الثاني خبرًا لها.
    كتابَ: اسم لا مبني على الفتحة الظاهرة على آخره
    [2].
    في: حرف جر.
    الحقيبة: اسم مجرور بحرف الجر "في"، وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره.
    والجار والمجرور (في الحقيبة) متعلقان بخبر لا النافية للجنس المحذوف، وتقديره كائن أو موجود.
    خ_ التمييز: (إني رأيتُ أحد عشر كوكبًا):
    إني: إن حرف مشبه بالفعل، يدخل على المبتدأ والخبر، فينصب الأول اسمًا له ويرفع الثاني خبرًا له.
    والياء ضمير متصل مبني في محل نصب اسم "إن".
    رأيْتُ: رأى: فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الضمير.
    والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل.
    والجملة الفعلية (رأيتُ) في محل رفع خبر "إن".
    أحدَ عشرَ: عدد مركب مبني على فتح الجزئين، في محل نصب مفعول به.
    كوكبًا: تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    وقاعدات التمييز، إضافة إلى ما ذكرناه في درسَي التعجب والتمييز، أن يكون بعد الأعداد بين (11) و(99): نجح اثنا عشر تلميذًا، وسبعٌ وعشرونَ مجتهدةً، وأن يكون بعد نكرة، لكنه ليس صفة لها، مثال: (اشتريتُ رطلًا عسلًا) كلمة (عسلًا) لا تصف (الرطل) هنا، بل تميِّز محتواه، وكذلك أن يكون وجه الشبه في جملة التشبيه: (أنت كالبدر ضياءً).


    [1] لم، لَمَّا (جزم المضارع)، لن (نصب المضارع)، لا، ما (للماضي والمضارع) إِنْ (للجملة الاسمية، وعادة بعدها مبتدأ وإلا والخبر: إِنْ أنتَ إلا نذير). ليسَ (من أخوات كان)، لاتَ (مثل ليس، وخبرها محذوف دائمًا: لاتَ ساعةَ ندمٍ).
    [2] القاعدة أن اسم (لا) مبني على الفتحة الظاهرة على آخره، ويُنصَب إذا كان مضافًا: (لا عملَ مخطئٍ نافعٌ) أو شبيهًا بالمضاف: (لا صاعدًا جبلًا ضعيفٌ)، لكن يمكن لنا تعيين قاعدة أخرى، وهي أن اسم لا يُنصَب إذا كان خبرها مذكورًا في الجملة: (لا عملَ مخطئٍ نافعٌ)، (لا صاعدًا جبلًا ضعيفٌ)، والطريف في الأمر أن كتاب القواعد لصف الأساسي التاسع في المدرسة الرسمية، فيه الإعراب الآتي: (اسم لا النافية للجنس، مبني في محل نصب اسم لا النافية للجنس)!!

    0 !غير مسموح

  10. #30

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    د_ المفعول المطلق: (اجتهد اجتهادًا):
    اجتهد: فعل ماض مبني على الفتحة الظاهرة على آخره. وفاعله ضمير مستتر فيه، جوازًا، تقديره هو.
    اجتهادًا: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    المفعول المطلق هو المفعول الحقيقي للفعل أو للمصدر: (نام نومًا)، (لَعِبَ لُعْبًا) (فاز فوزًا)، (ركض ركضًا)، (عَدَا عَدْوًا)، (يعجبني وفاؤه وفاءً نادرًا)، أو ما ينوب عنه (نامَ كلَّ النومِ، لعبَ بعضَ اللعبِ)، أو ما يدلُّ على عدده (ضربه خمسَ ضرباتٍ).
    ذ_ المفعول معه: (انطلقتُ والصباحَ)[1]:
    انطلقْتُ: انطلقْ: فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الضمير. والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل.
    و: واو المعية.
    الصباحَ: مفعول معه منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    ر_ المفعول لأجله: (أسرعوُا ركضًا من الحرب).
    أسرعوا: فعل ماض مبني على الضمة لاتصاله بواو الجماعة. والواو ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل.
    ركضًا: مفعول لأجله منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    من: حرف جر.
    الحرب: اسم مجرور بحرف الجر (من)، وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره.
    وهذا فارق بسيط بين (المفعول لأجله) و(الحال): المصدر في المفعول لأجله غير محدد (ركضًا) لا نستطيع أن أقول (أنا ركض، هو ركض، هم ركضون)! أما إذا كان المصدر مثل (راكضًا) فمكن أن نستخدم له الضمائر: (أنا راكض، هو راكض، هم راكضون، هنَّ راكضات...)، فإعرابه حال منصوب.
    ز_ المفعول فيه: (زارنا عمي مساءً)[2].
    زارنا: زار: فعل ماض مبني على الفتحة الظاهرة على آخره. ونا ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به مقدم.
    عمي: عم: فاعل مؤخر مرفوع، وعلامة رفعه الكسرة عوضًا عن الضمة، لاشتغال المحل بالحركة المناسبة للياء. وهو مضاف. والياء ضمير متصل مبني في محل جر بالإضافة.
    مساء: ظرف زمان (مفعول فيه) منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين
    [3].
    ر_ الحال: (خالفتُ كلامَه معترضًا):
    خالفْتُ: خالف: فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الضمير. والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل للفعل (خالف).
    كلامَه: كلامَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، وهو مضاف. والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بالإضافة.
    معترضًا: حال منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    وللحال أشكال أخرى، كما إذ نقول: أتى وهو يلهث، وصل وهو يضحك، رأيتهنَّ وهنَّ ينتظرْنَ النتيجة... هذه واو (الحالية)، والجملة بعدها في محل نصب حال: (هو يلهث) (هو يضحك) (هنَّ ينتظرْنَ النتيجة)... وبعد المصدر المعرفة لدينا الحال: رأيت الولدَ باكيًا، رأيت الولدَ (يبكي).
    ز_ النعت: (اشتريْتُ لعبةً كبيرةً):
    اشتريْتُ: اشترى: فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الضمير. والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل.
    لعبةً: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    كبيرةً: نعت "لعبةً"، منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    إذًا، النعت بعد نكرة يصفها بصفة ما، بخلاف التمييز فهو بعد نكرة لا يصفها، والنعت، كذلك، بعد المعرفة إن كان هو معرفة، على ألا نستطيع حذف ما قبله، كأن نقول: باعَ الدكانَ الكبيرَ: الكبير هنا نعت للدكان، لأنه معرفة وقبلها معرفة، لكن لا يمكننا أن نحذف المعرفة الأولى وإلا لاختلَّ المعنى (باع الكبيرَ)! ولم يَعُدْ مفهومًا، فإن أمكن حذفه، فالكلمة بدل لا نعت.


    [1] أي أن المقصود: انطلقتُ بمعيَّة الصباح، بإشراق الصباح، ويمكن أن يكون المفعول معه غير عاقل كما في المثال (الصباحَ)، ويمكن أن يكون عاقلًا، مثال: (انطلقتُ وخالدًا)، لكن نستطيع القول كذلك (انطلقتُ وخالدٌ) أي أن المعنى (انطلقتُ، وخالدٌ؛ كذلك؛ انطلق)، لذا؛ أرى أن لا داعي لإدخال التلميذ في هذه الأمور الإعرابية، والاكتفاء بالمفعول معه بشكله المبسَّط (انطلقتُ والصباحَ، رجعتُ والغروبَ، سافرتُ وشروقَ الشمسِ)...
    [2] يجب أن يتضمن المفعول فيه معنى حرف الجر (في)، كما في المثال: (مساءً) أي (في المساء).
    [3] لا يكون المفعول فيه منصوبًا دائمًا، (حيثُ) مبنية على الضم دائمًا، و(أمسِ) مبنية على الكسر دائمًا. و(قبلَ) و(بعدَ) منصوبتان إلا إن سبقهما حرف الجر (من): (من قبلُ) و(من بعدُ)، يُبْنَيَان على الضم في محل نصب.




    0 !غير مسموح

  11. #31

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    س_ العطف:
    قدَّمنا حوله مثالًا في درس النفي، ونذكِّر هنا بقاعدته الرئيسة، أن المعطوف يتبع الاسم المعطوف عليه في جميع حالاته الإعرابية: جاء خالدٌ وسعيدٌ. مررتُ بخالدٍ وسعيدٍ، رأيتُ خالدًا وسعيدًا.
    ش_ التوكيد:
    إما أن تتكرر الكلمة ذاتها: (أمي، أمي أنتِ حياة الروح) أو مرادف يدلُّ عليها: (أمي، حياتي، روحي، أنتِ حياة الروح)، أو بألفاظ التعيين (رأيتُ الرجال أنفسَهم، نجحت الطالباتُ عينُهُنَّ، تميزت المتفوقةُ ذاتُها، مررتُ بالمكانِ عينِهِ، نجح صديقايَ كلاهما)، وإعراب ألفاظ التعيين: (توكيد معنوي) ثم نذكر هل هو مجرور أم مرفوع أم منصوب، بحسب الكلمة قبله
    [1].
    ص_ البدل: (هنأتُ الطالبةَ المجتهدةَ):
    هنأت: هنأ: فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الضمير. والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل للفعل (هنأ).
    الطالبة: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    المجتهدةَ: بدل من (الطالبة)، منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    وذلك لأننا استطعنا حذف الكلمة المعرفة الأولى ولم يتغير المعنى، نستطيع القول (هنأت المجتهدة) ويبقى المعنى تامًا، أما لو اختل المعنى فالكلمة (نعت)، وهذا للتذكير، فقد أوردنا ذلك في درس النعت.
    ض_ الاستثناء:
    درس جاف جدًا، ويعاني كثير من طلاب صف الأساسي التاسع صعوبة في إدراك قواعده، لذا، سنوجزها هنا بما يأتي:
    _ كل كلمة بعد (غير) و(سوى): إعرابها: مضاف إليه مجرور.
    مثال: (لم ينجح سوى واحدٍ، صافحت الجميعَ غيرَ سميرٍ فما زلتُ أخاصمه).
    _ الجملة التي فيها (إلا)، ننظر فيها هل المستثنى من جنس المستثنى منه أم لا، كما في المثالين الآتيين:
    (نجح التلاميذُ إلا خالدًا)، (رجع الصيادون إلا كلبهم).
    المثال الأول: المستثنى (خالدًا) من جنس المستثنى منه (التلاميذ)، وإذًا:
    خالدًا: مستثنى منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    المثال الثاني: المستثنى (كلب) ليس من جنس المستثنى منه (الصيادون)، فالكلب من جنس الحيوان، والصيادون من جنس البشر، وبالتالي ليس لدينا مستثنى حقيقي في هذه الجملة، وإعرابه (بدل) من الكلمة التي قبل إلا، فإن كانت مرفوعة كان مرفوعًا مثلها، وإن كانت مجرورة كان كذلك، وإن كانت منصوبة كان كذلك: (رجع الصيادون إلا كلبُهم، مررتُ بالصيادين إلا كلبِهم، رأيتُ الصيادين إلا كلبَهم).
    _ إذا دخل النفي الجملة التي فيها (إلا)، ننظر هل نذكر المستثنى منه أم لا، كما في المثالين الآتيين:
    (ما نجح إلا طالبٌ)، (ما نجح الطلابُ إلا طالبٌ/طالبًا)
    في الجملة الأولى حذفنا المستثنى، وبالتالي لا استثناء لدينا، كأننا قلنا (نجح طالب)، والأمر نفسه لو قلنا (ما زرتُ إلا صديقًا)، كأننا قلنا (زرتُ صديقًا)، والإعراب بحسب موقع الكلمة في الجملة: (ما نجح إلا طالبٌ): طالبٌ: فاعل للفعل نجح، مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    (ما زرتُ إلا صديقًا): صديقًا: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    وفي الجملة الثانية (ما نجح الطلابُ إلا طالبٌ/طالبًا): استثناء منفي بحرف النفي، والمستثنى منه مذكور، يجوز الوجهان، إما أن نعرب الكلمة بعد (إلا) مستثنى منصوب، أو (بدل) بحسب موقعه من المبدل منه، وأرى أن لا نُدْخِل التلاميذ في هذا الاختيار الصعب، وأن نتفق معهم على إعرابها بإحدى الطريقتين المذكورتين
    [2].


    [1] يجب أن تتأخر ألفاظ التعيين عن الكلمة التي نؤكدها، كما في الأمثلة أعلاه، أما لو قلنا (جاء كلُّ الرجال، مررتُ بعينِ المكان)... فهذه الألفاظ تُعرَب بحسب موقعها في الجملة (فاعل، اسم مجرور، مفعول به)... وليست بتوكيد معنوي.
    [2] أما (خلا، عدا، حاشا) فلا لزوم لها، للاختلاف هل الاسم بعدها مستثنى أم اسم مجرور، أم فاعل... ولا داعي؛ كذلك؛ لتعقيد التلاميذ في أنواع الاستثناء (التام الموجب، التام المفرغ، الموجب، المتصل، المنقطع)!

    0 !غير مسموح

  12. #32

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    ط_ النداء: (أيها اللاعبون):أيها: أي: منادى مبني على الضم في محل نصب مفعول به لفعل النداء المحذوف، وتقديره "أنادي".
    اللاعبون: نعت مرفوع، وعلامة رفعه الواو لأنه جمع مذكر سالم.

    (أيتها النساءُ):
    أيتها: أية: منادى مبني على الضم في محل نصب مفعول به لفعل النداء المحذوف، وتقديره "أنادي".
    النساءُ: بدل مرفوع، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

    والقاعدة هنا أن الاسم بعد (أيها) و(أيتها) إن كان مشتقًا، أي نستطيع استخراج فعل له، يكون نعتًا (أيها اللاعبون، اللاعبون مشتقة من لعب، يمكن أن نقول لعب اللاعبون)، أما إن كان الاسم جامدًا غير مشتق، فيكون بدلًا (أيتها النساء، النساء اسم جامد، لا يمكن اشتقاق فعل لها).

    (يا رجلًا):
    يا: حرف نداء لا محل له من الإعراب.
    رجلًا: منادى منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    (يا رجلُ): يا: حرف نداء لا محل له من الإعراب.
    رجلُ: منادى مبني على الضمة في محل نصب.
    ظ_ محل الجمل من الإعراب:
    _ خبر المبتدأ: الليلُ (يأتي) بسرعة في الشتاء.
    _ خبر إن وأخواتها: إن السماءَ (تمطرُ).

    _ خبر كان وأخواتها: كانت أختي (تدرسُ).

    _ المفعول به: قال له: (تعالَ بسرعة). أجابَ: (أنا مشغول).
    _ المفعول لأجله: درس بِجِدٍّ لـــ(ينجح)._
    المفعول معه: انطلقتُ و(إطلالةَ الصباحِ).

    _ المضاف إليه: لا يوجد أيُّ حلٍ سوى (أن تدرس).

    _ النعت: رأيتُ ولدًا (يبكي).
    _ الحال: رأيتُ الولد (يبكي). رأيتُ الولد و(هو يبكي).
    _ جواب الشرط الجازم المقترن بالفاء: إن تدرس فــ(نجاحك مؤكد).
    ع_ الجمل التي لا محل لها من الإعراب:
    _ الجملة الابتدائية التي نبتدئ بها أيَّ نص، أو فقرة، أو جملة، مثال: (الحياةُ في الريفِ حرَّة طليقة).
    _ صلة الموصول: نتيجة الشهادة الرسمية هي التي (تكشف اجتهادكم من عدمه).

    _ الجملة الاعتراضية: سافرت أمي _ (حفظها الله) _ في رحلة عمل.

    _ الجملة الاستئنافية: سافرت أمي، (حفظها الله).

    _ بعد إذا الفجائية: كان اليوم شديد الحرارة، وإذا (بالسماء تمطر).

    _ الجمل التفسيرية: صديقي لا يدرس إطلاقًا، أي (أنه سيرسب حتمًا).

    غ_ الممنوع من الصرف:
    أوزان (أَفْعَلَ) (مفاعِل) (فعائِل) (مفاعيل) (فعلان) (فعلاء) (فعلى): (أحمد، مكاتب، مصابيح، سكران، صحراء، ظمأى)إضافة إلى الأسماء الأعجمية (بيروت، بعلبك).
    والمنقول من أوزان أخرى: (عُمَر) منقولة من وزن (عامر)ن والقاعدة أن الممنوع من الصرف لا يقبل التنوين إطلاقًا، ويُجَرُّ ويُنْصَب بالفتحة الظاهرة: التقيتُ بأمجدَ، ذهبتُ في رحلة مخيفةٍ إلى صحراءَ بعيدةٍ، سكنتُ في بيروتَ فترةً طويلةً.فإذا كان الممنوع من الصرف معرَّفًا، عادت الحركة إلى طبيعتها: (مررتُ بالصحراءِ في رحلتي)، كذلك إذا كان مضافًا: (مررتُ بصحراءِ بلادي).
    (مررْتُ بأمجدَ):
    مررْتُ: مرر: فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الضمير. والتاء ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل.
    بأمجد: الباء حرف جر. أمجد: اسم مجرور بحرف الجر (الباء) وعلامة جره الفتحة عوضًا عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف.
    ف_ العدد: (نجحت طالبتانِ اثنتانِ): نجحت: نجح: فعل ماض مبني على الفتحة الظاهرة على آخره، والتاء للتأنيث.
    طالبتان: فاعل للفعل (نجح)، مرفوع وعلامة رفعه الألف لأنه مثنى.
    اثنتان:
    نعت الفاعل (طالبتان)، مرفوع وعلامة رفعه الألف لأنه مثنى.

    قاعدة العدد أن المعدود (واحد) و(اثنان)، إعرابهما: نعت. وحركته الإعرابية بحسب ما قبله، في المثال أعلاه، النعت مرفوع، لأنه نعت الفاعل، ولو قلنا (طلبتِ الإدارة أهل طالبتينِ اثنتينِ) فالمعدود (اثنتين) نعت مجرور، وعلامة جره الياء لأنه مثنى، وإن كان ما قبله منصوبًا، كان منصوبًا كذلك:
    (رأيتُ رجلًا واحدًا): واحدًا: نعت المفعول به (رجلًا)، منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.

    وقاعدة أخرى للعدد، وهي من القواعد المهمة لصف الأساسي التاسع، وينبغي تمرين الطلاب بشكل مكثف عليها في الصفين السابقين، الأساسي الثامن والأساسي السابع، تتركز في أن الأعداد من (3) إلى (10) تخالف معدودها، فتُذَكر مع المؤنث، وتؤنث مع المذكر: (نجح خمسةُ طلابٍ، نجحت خمسُ طالباتٍ)، وتُعرَب بحسب موقعها في الجملة، ومعدودها مضاف إليه مجرور (طلاب: مضاف إليه مجرور/طالباتٍ: مضاف إليه مجرور).

    ونذكر بما سبق بيانه، أن معدود الأعداد بين (11) و(99) تمييز منصوب، والأعداد في هذه الحالة تتوافق ومعدودها: (نجح أحدَ عشرَ طالبًا، رسبت إحدى عشرة طالبةً).


    0 !غير مسموح

  13. #33

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    ونبقى ضمن القواعد المقارنة، لنقدِّم بعض الجداول، التي نبتعد بها عن نمطية كتاب القواعد الجافة، في محاولة تقديم، أو مراجعة، بعض الدروس بأسلوب المقارنة، على غرار الجدول الآتي[1]:
    الحال
    المفعول لأجله
    _ قاعدته بسيطة، تتلخص بكلمة واحدة: "كيف"؟ _ قاعدته بسيطة، تتلخص بكلمة واحدة: "لِمَ"؟
    مثال: راقبتُ غروبَ الشمسِ مستمتعًا بمنظره الرائع. مثال: راقبتُ غروبَ الشمسِ استمتاعًا به.
    _ يقع في صيغة الضمير المتكلِّم، أو المخاطَب، أو الغائب، إذ يمكن القول: أنا مستمتع، أنت مستمتع، هو مستمتع...
    مثالًا: أفعلتَ ذلك مُستَصغِرًا شأني؟
    _ ممكن أن نقول: أنتَ مستصغر شأني، هو مستصغر، أنا مستصغر...وبالتالي: "مستصغرًا" في المثال: حال منصوب.

    _ لا يمكن وضع ضمير متكلِّم أو مخاطَب أو غائب قبل المصدر، فلا يمكن القول مثلًا: أنا استمتاع، هو استمتاع، أنت استمتاع!
    مثالاً: أفعلتَ ذلك استصغارًا لشأني؟
    _ لا يمكن أن نقول: أنتَ استصغار، هو استصغار، أنا استصغار...وبالتالي: "استصغارًا" في المثال: مفعول لأجله.

    _ يمكن أن يأتي الحال جملة فعليَّة، بعد المعرفة المسبوقة بفعل: "وجاء الولد يركض": يركض جملة فعليَّة في محل نصب حال.
    _ يمكن أن يأتي الحال جملة ابتدائيَّة، لا تقع أوَّل الكلام، وتسبقها واو الحاليَّة:
    _ جاء الولد/ و"هو يركض" الجملة الاسمية: "وهو يركض" جملة اسميَّة من مبتدأ وخبر، في محل نصب حال.
    _ يمكن أن يأتي المفعول لأجله جملة فعليَّة، مسبوقة ب"لام التعليل": راقبتُ غروب الشمس لــ أستمتع به.
    _ جملة "أستمتع" في محل نصب مفعول لأجله. وتقدير الكلام: استمتاعًا.
    كما يمكن أن تكون المراجعة وفق الجدول الآتي، على سبيل المثال:

    المفعول
    المطلق معه لأجله
    _ هو المفعول الحقيقي للفعل:ضرب الأب ابنه ضربًا.إذا لاحظنا الفارق بين المثالين: "ضرب الأب ابنه ضربًا" و"ضرب الأب ابنه"، لوجدنا أن المثل الأول أقوى، فهو مؤكد أكثر، وهذه أولى وظائف المفعول المطلق: التوكيد.
    _ يُشترط أن يُسبَق بـ"واو" تحمل معنى "معَ"، وأن لا يكون المفعول معه حقيقة تُدرَك بالفعل:"مشى والصباح"، فهل الصباح يمشي حقيقة؟ أم أن المقصود أنه مشى مع بزوغ الصباح؟ومثلها: "مشيتُ أنا والصباح". بما أن المفعول معه لا يُدرَك بالفعل، يجوز أن يكون قبله ضمير الفصل. _ قاعدته بسيطة جدًا، وتتلخص بكلمة واحدة: "لِمَ"؟مثال: مشيتُ في الدنيا سعيًا وراء العلم. أدرس طَلَبَ النجاح في الشهادة.السؤال: لِمَ مشيتَ في الدنيا؟ لِمَ درستَ؟
    _ لكن، لو أضفنا إلى المثال صفةً للمفعول المطلق، تصبح وظيفة المفعول المطلق هي: بيان نوع الفعل.
    المثال: ضرب الأب ابنَه ضربًا أليمًا/خفيفًا/مبرِّحًا/موجعًا...
    _ إذا كان الفعل ينتهي بضمير رفع متحرك غير مؤكد بضمير الفصل، يجوز أن يكون المفعول معه حقيقة تُدرَك بالفعل: "مشيتُ وأخاكَ". _ لكن بشرط ألا يكون المفعول لأجله واقعًا في صيغة المتكلم، وإلا انقلب إلى "حال":
    مثال: مشيتُ في الدنيا ساعيًا وراء العلم. أدرس طالبًا النجاح في الشهادة.
    السؤال: كيفَ مشيتَ في الدنيا؟ كيفَ درستَ؟
    والقاعدة ذاتها مع صيغة المخاطَب والغائب: مشيتَ ساعيًا، مشى ساعيًا.
    _ آخر وظائف المفعول المطلق، أن يُبيِّن عدد مرات وقوع الفعل:
    المثال: انقلبتِ الحافلة خمسَ مراتٍكما يمكن أن يُبيِّن المفعول المطلق عدد مرات وقوع الفعل، حتى لو كان بعده صفة، بحسب المعنى: انقلبتِ الحافلة انقلاباتٍ عديدةً
    _ فإذا أُكِّدَ الكلام بضمير الفصل، لا تُعرَب الكلمة بعد الواو مفعولًا معه:مشيتُ أنا وأخوكَ. _ قد يُجَرُّ المفعول معه باللام:"لَعِبَ للاستمتاع". أو يكون جملة فعلية: "لَعِبَ لِيَستمتع".
    _ قد يأتي المفعول المطلق بعد المصدر: سرَّني احترامُك أباكَ احترامًا كبيرًا.
    _ قد يأتي بعد "واو المعيَّة" جملة اسمية من مبتدأ وخبر، فتكون الجملة الاسمية في محل نصب مفعول معه: سرْتُ و"الشمسُ طالعةٌ". الشمسُ: مبتدأ مرفوع. طالعةٌ: خبر المبتدأ مرفوع. وجملة "الشمس طالعة" في محل نصب مفعول معه.
    _ نائب المصدر يُعرَب مفعولًا مطلقًا[2]:
    قام الجالسون وقوفًا.
    ضرب اللاعب الكرة قدمًا. دقَّتِ الساعة ثلاثَ دقاتٍ.
    نام الرجل ملءَ جفونه.





    [1] طبعًا لا نكتب الجدول لينسخه الطلاب، بل نستخدم الطريقة الاستقرائية في طرح الأسئلة، لاستنتاج القاعدات، والانطلاق بأمثلة إضافية أخرى، تغني الشرح وتوثق المعلومات.
    [2] وهذا التنبيه إلى الزملاء الذين درسوا في المنهجية القديمة ولم يتابعوا التحديثات بعدها. في المنهجية القديمة كان يجب التمييز في الإعراب بين "المفعول المطلق" و"نائب المفعول المطلق"، أما في المنهجية الحديثة، فالإعراب واحد: "مفعول مطلق"...

    0 !غير مسموح

  14. #34

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    3_ نصوص تطبيقية للنحو، واستذكار القواعد:
    النص الأول (بالتحليل وعرض القاعدة)
    "قال لي ولدِي الذي أحبُّهُ: أريدُ أن ألعبَ في الحديقةِ لعبًا مُطَولًا. فقلتُ له: كما تحبُّ، لأنك أخذتَ تدرسُ، ولم تضعْ وقتَكَ، وأخذتَ جائزةً كبيرةً. وبما أنَّكَ _ يا ولدِي _ قد أخذْتَ الجائزةَ الكبيرةَ، وكنتَ المجتهدَ المتميِّزَ في فصلك، فإنني أسعدُ بكَ كلَّ السعادةِ، فأنت الأول بين خمسة وعشرين طالبًا، لله دَرُّك مجتهدًا، نِعِمَّا فعلت"!
    السؤال: ما محل (قال لي ولدي الذي أحبه) من الإعراب؟
    القاعدة:
    كل جملة يبتدئ بها الكلام لا محل لها من الإعراب، لأنها جملة ابتدائية.
    السؤال: ما محل جملة (أحبه) من الإعراب؟
    القاعدة:
    كل جملة تأتي بعد اسم الموصول "الذي، التي، اللذان، اللذين، الذين، اللواتي..." لا محل لها من الإعراب لأنها صلة الموصول.
    السؤال: ما محل (أريد أن ألعب في الحديقة لعبًا مطولًا) من الإعراب؟
    القاعدة:
    بدأت الجملة بفعل القول "قال"، ولم تستوفِ المفعول به، وبالتالي هذه الجملة في محل نصب مفعول به لفعل القول "قال".
    السؤال: ما محل الجملة (أن ألعب في الحديقة) من الإعراب؟
    القاعدة: الفعل قبلها (أريد) فعل متعدٍّ، نال فاعله ولم ينل مفعوله، إذًا (أن ألعب) في محل نصب مفعول به، للفعل "أريد".
    السؤال: ما محل الجملة (فقلت له) من الإعراب؟
    القاعدة:
    كل جملة استئنافية، لا محل لها من الإعراب.
    السؤال: ما محل (كما تحب) من الإعراب؟
    القاعدة:
    سبق ذكرها. (كما تحب) في محل نصب مفعول به للفعل (قلت).
    السؤال:
    ما محل (لأنك أخذت تدرس ولم تضع وقتك من الإعراب)؟
    القاعدة: كل جملة تفسيرية، لا محل لها من الإعراب.
    السؤال: ما محل (يا ولدي) من الإعراب؟
    القاعدة:
    كل جملة تأتي بين الشرطتين (- -) لا محل لها من الإعراب، لأنها جملة اعتراضية.
    السؤال: ما إعراب (الذي) هنا؟
    القاعدة: ننظر إلى ما قبلها، (ولدي) معرفة، (الذي) معرفة، نجرب حذف أول معرفة، ونقول (قال لي الذي أحبه)، هل المعنى مكتمل؟ نعم. إذًا: (الذي: اسم موصول في محل رفع بدل).
    والقاعدة كذلك:
    لو لم نستطع حذف المعرفة الأولى، من دون اختلال المعنى، يكون إعراب الكلمة (بدل)، مثال لو قلنا (رحلت الغابات الخضراء)، ماذا نعرب كلمة (الخضراء)؟ نطبق القاعدة نفسها، ونحذف المعرفة الأولى: (رحلت الخضراء)، هل المعنى مكتمل؟ لا. إذًا (الخضراء: نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره).
    السؤال: ماذا نعرب كلمة (لعبًا)؟
    القاعدة:
    كل مفعول من جنس الفعل، يُعتَبَر مفعولًا حقيقيًا للفعل، وإعرابه: مفعول مطلق منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين. (أمثلة أخرى: نام نومًا، درس درسًا، ركض ركضًا، هرب هربًا)... السؤال: ماذا نعرب كلمة (مطولًا)؟
    القاعدة: بعد النكرة يأتي النعت. وإذًا: (مطولًا: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين).
    السؤال: نلحظ الجملتين: (قد أخذت الجائزة الكبيرة)، (كنت المجتهد المتميز)، أي قاعدة نستطيع تطبيقها في كلٍّ منهما؟
    السؤال: فإنني أسعد بك كل السعادة. أصل الجملة (فإنني سعيد بك سعادة مطلقة)، وسعادة في الجملة الثانية هي المفعول الحقيقي للفعل، وهي المفعول المطلق. لكن في الجملة التي بين أيدينا، كيف يكون الإعراب؟
    القاعدة:
    (كل) في هذه الجملة، تأتي مكان المفعول المطلق، وبالتالي يكون الإعراب: (كل: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين). و(السعادة: مضاف إليه مجرور، وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره).
    السؤال:
    ما الفارق في الإعراب، بين (أخذت جائزة) و(أخذت تدرس)؟
    القاعدة:
    نطرح السؤال: هل أخذ الولد جائزة فعلًا أم لا؟ الإجابة: نعم. وبالتالي يكون الإعراب: (أخذ: فعل ماض مبني على السكون، لاتصاله بتاء الضمير، والتاء ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل. جائزة: مفعول به منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين).
    وفي الجملة الثانية: نطرح السؤال: هل أخذ الولد الدرس فعليًا؟ الإجابة: لا. وبالتالي يكون الإعراب: (أخذت: فعل ماض ناقص، يدخل على المبتدأ والخبر، فيرفع الأول اسمًا له، وينصب الثاني خبرًا له. والتاء ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل. تدرس: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، والفاعل ضمير مستتر فيه، وجوبًا، تقديره أنت. والجملة الفعلية تدرس في محل نصب خبر أخذ).
    السؤال: ما إعراب كلمة (طالبًا)؟
    القاعدة:
    الاسم المعدود بعد عدد (بين 11 – 99) يكون تمييزًا. وإذًا، الإعراب هنا (طالبًا: تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين). وأمثلة أخرى: (إني رأيتُ أحد عشر كوكبًا) (اشتريتُ ثلاث عشرة دميةً) (في الحلقة الثالثة خمسًا وتسعين تلميذةً)... كل هذه الكلمات إعرابها تمييز منصوب، ذلك لأن العدد الذي قبلها يقع بين (11 – 99).
    السؤال: ما إعراب كلمة (مجتهدًا)؟
    القاعدة: الاسم المنصوب بعد صيغة التعجب (لله دَرُّه) تمييز منصوب. إذًا الإعراب (مجتهدًا: تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين).
    السؤال: ما إعراب (ما) في كلمة (نِعِمَّا)؟
    القاعدة:
    حينما تتصل (ما) بفعل المدح أو الذم، إعرابها: (اسم موصول مبني في محل نصب تمييز).

    0 !غير مسموح

  15. #35

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    النص الثاني (نشاط للتحليل):
    (قالَتْ لي ابنَتِي) التي (أعتزُّ بها): (ألن تعطيَني هديةً يا أبي)؟ (فَرَدَدْتُ لها): (بلى، (إنَّكِ تَسْتَحِقِّيْنَهَا)). (أَخَذَتِ ابْنَتِي هَدِيَّةً قَيِّمَةً)، (لأنَّها أَخَذَتْ (تجتهدُ))، فَنَالَتِ المركزَ الأولَ في صفِّهَا، وقد تَنَزَّهَتِ ابْنَتِي _ (بعدَ ذلكَ) _ نُزهَةً طَويلةً معَ صاحباتِها احتفالًا منها بالتفوقِ، وكنتُ فَرِحًا بها أشدَّ الفَرحِ، (فهي الأولى على ثلاثين طالبةً)، لله دَرُّها مميزةً! وبئسما فعلت رفيقتها التي (أهملَت نفسها).السؤال: أعرب ما بين قوسين إعراب جمل، وما تحته خط إعراب مفردات، وبَيِّنِ السبب.

    0 !غير مسموح

  16. #36

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    تطبيق ثالث (بين التحليل وطلب النشاط من الطلاب): من رواية (لقاء حلمين):
    1_ "ويزخرفونها بالكلامِ الجميلِ". نلحظ كلمتين متتاليتين معرَّفَتَين (الكلام) (الجميل). إذا استطعنا حذف الكلمة الأولى ولم يتغيَّر المعنى، فإعراب الكلمة الثانية (بدل)، وإذا حذفنا الكلمة الأولى فأتى المعنى ناقصًا، يكون إعراب الكلمة الثانية (نعت). هل نستطيع القول (ويزخرفونها بالجميل)؟ هل اكتمل المعنى؟ لا، لم يكتمل المعنى، وإذًا إعراب كلمة (الجميل) هنا: نعت مجرور، وعلامة جَرِّه الكسرة الظاهرة على آخره.
    النشاط:
    أعطِ ثلاثة أمثلة أخرى مشابهة، يكون النعت في إحداها مرفوعًا، وفي الثانية منصوبًا، وفي الثالثة مجرورًا.

    2_ "ذلك أن الفتيان المتخلفين بين أزقة القرية لا يثيرون الخيال". لدينا معرفة ومعرفة وراء بعضهما (الفتيان) (المتخلفين)، وإن حذفنا الكلمة الأولى، يبقى المعنى مكتملًا: "ذلك أن المتخلفين بين أزقة القرية لا يثيرون الخيال".
    النشاط: ما إعراب كلمة "المتخلفين"؟ نعت أم بدل؟ أعطِ ثلاثة أمثلة أخرى متنوعة مشابهة.

    3_ "تزرع في القلوب الشغفَ".
    السؤال: "ماذا تزرع في القلوب"؟ الإجابة: "الشغفَ". وبالتالي كلمة "الشغف" إعرابها: "مفعول به منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره".

    النشاط: أعطِ ثلاثة أمثلة أخرى متنوعة مشابهة.

    4_ "أيتُها الغريبةُ". كل كلمة بعد "أيها" وبعد "أيتها"، إما أنها (بدل مرفوع) أو (نعت مرفوع)، ننظر إليها هل هي جامدة أم مشتقة، مثلًا: (أيها الناسُ) الناسُ كلمة جامدة، لا نستطيع اشتقاقها، وإعرابها: بدل مرفوع، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.و(أيها المجتهدُ) المجتهدُ كلمة مشتقة، نستطيع تأنيثها (المجتهدة) وتثنيتها (المجتهدان) وجمعها (المجتهدون)، وإعرابها: نعت مرفوع، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
    النشاط: بالنظر إلى هذين المثالين، ما إعراب كلمة "الغريبةُ"؟ علِّل إجابتكِ. ثم أعطِ مثالين مختلفين، تكون الكلمة بعد (أيها) نعتًا في أحدهما، وبدلًا في أحدهما.

    5_ الذي (حدث): جملة (حدث) لا محل لها من الإعراب، لأنها صلة الموصول. وكل جملة بعد (الذي) و(التي) و(اللذان/اللذين) و(اللتان/اللتين) و(الذين/اللواتي)، لا محل لها من الإعراب، لأنها صلة الموصول. وكذلك كل جملة بعد (ما) إذا كانت (ما) بمعنى الذي، مثل:"قانعون بِمَا تضعه الأرض"، نستطيع القول: "قانعون بالذي تضعه الأرض"، وإذًا (تضعه الأرض) لا محل لها من الإعراب، لأنها صلة الموصول.
    النشاط: أعطِ خمسة جمل أخرى متنوعة، تكون فيها الجملة لا محل لها من الإعراب لأنها صلة الموصول.

    6_ كلمة لطيفةٍ (تقطر): جملة (تقطر) أتت بعد النكرة، وبالتالي إعرابها: (في محل جر نعت).
    النشاط: أعطِ ثلاثة جمل أخرى متنوعة مماثلة.

    7_ أفهمني أبي أنه (يحتاج): (يحتاج) في محل رفع خبر أن.
    النشاط: أعطِ ثلاثة جمل أخرى متنوعة مماثلة.


    8_ كنتُ أتساءل: (من غرسَهُ)؟
    (من غرسَهُ): في محل نصب مفعول به لفعل القول (أتساءل). النشاط: أعطِ ثلاثة جمل أخرى متنوعة مماثلة.
    9_ كدتُ أقول _ وأطاييبُ عيشك كلها منهوبة _ الحمد لله أنك مت!كل جملة تأتي بين الشرطتين _ _ لا محل لها من الإعراب، لأنها جملة اعتراضية.إذًا (أطاييبُ عيشك كلها منهوبة) لا محل لها من الإعراب، لأنها جملة اعتراضية.
    النشاط: أ_ حدِّد الجملة الاعتراضية في الجملة الآتية: سافرت أختي _ رافقتها السلامة _ أمس.
    ب_ أعطِ جملة اعتراضية أخرى من ابتكارك الشخصي.

    0 !غير مسموح

  17. #37

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    تطبيق رابع (بين التحليل والنشاط الإضافي)
    النص: نجح في صفنا ثلاثةُ طلابٍ، وأربع عشرة طالبةً، ولم يرسب سوى فتاةٍ واحدةٍ، نجح الكل إلا واحدًا، فرحتُ بالنجاح فرحًا شديدًا، لا أمرَ يعدل فرحة النجاح، وذهبتُ احتفالًا مني بالنجاح في رحلةٍ، ذهبتُ أنا وأبي وأبي وأخي وأختي، فانطلقنا قربَ النهرِ، فوقَ الصخورِ الملساءِ، وعدنا مساءً إلى المنزل.
    القاعدة: نلحظ الجملة الأولى: (نجح في صفنا ثلاثةُ طلابٍ): طلاب مذكر، لذا يأخذ العدد قبلها تاء التأنيث، فنقول (نجح ثلاثةُ طلابٍ، رسب أربعةُ تلاميذ، تفوق سبعةُ أصدقاء)، والعكس بالعكس، نقول (نجحت ثلاثُ طالباتٍ، رسبت ستُ زميلاتٍ).
    السؤال:
    اكتب الأرقام الآتية بالأحرف: (عندي 9 أصدقاء، بينهم 5 صديقات مميزات)، وسَوِّغ السبب.
    القاعدة:
    الكلمة بعد العدد بين (3_1.) إعرابها: مضاف إليه مجرور. والكلمة بعد العدد بين (11_99) إعرابها: تمييز منصوب.
    السؤال: أعرب ما تحته خط: (نجح في صفنا ثلاثة طلابٍ، وأربع عشرة طالبةً).
    القاعدة:
    أي كلمة تأتي بعد (سوى)، وبعد (غير) إعرابها: مضاف إليه مجرور.
    السؤال:
    أعرب ما تحته خط: (ولم يرسب سوى فتاةٍ واحدة، لم يهنئني بالنجاح سوى صديقتين اثنتين).
    القاعدة:
    ننظر في الاستثناء، هل الجملة مثبتة أم منفية، وهل المستثنى من جنس المستثنى له أم لا، مثل: (نجح الكل إلا واحدًا)، جملة استثناء فيها (إلا)، وهي مثبتة، والمستثنى (واحدًا) من جنس المستثنى منه (الكل). وبالتالي إعرابه: (مستثنى منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين).
    ولو قلنا (نجح الكل إلا اثنين)، فإعراب: اثنين: مستثنى منصوب، وعلامة نصبه الياء لأنه مثنى.
    السؤال: أعرب ما تحته خط: (رجع أصدقائي من السفر إلا خالدًا).
    القاعدة: المفعول الحقيقي من جنس الفعل، نعربه مفعولًا مطلقًا.
    السؤال:
    أعرب ما تحته خط: (فرحتُ فرحًا شديدًا).
    القاعدة: الاسم بعد (لا) إن كان مرفوعًا، تكون (لا) حرف نفي، لا عمل لها، والاسم بعدها نعربه بحسب موقعه في الجملة. أما إن كان الاسم بعد (لا) منصوبًا، فإعراب (لا): النافية للجنس، تدخل على المبتدأ والخبر، فتنصب الأول اسمًا لها، وترفع الثاني خبرًا لها. واسم (لا) النافية للجنس، نعربه: (اسم لا النافية للجنس، مبني على الفتحة الظاهرة على آخره)، إن لم يكن خبرها مذكورًا، فإن ذكرنا الخبر، يكون اسمها منصوبًا، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    السؤال:
    (لا أمرَ يعدل فرحة النجاح)، (لا كتابَ تلميذٍ ممزقٌ)، (لا صاعدًا جبلًا ضعيفٌ): أين اسم لا المبني على الفتحة الظاهرة على آخره؟ وأين اسم لا المنصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره؟ سَوِّغ إجابتكِ.
    القاعدة: حينما يكون معنا المصدر المنصوب، ويكون السؤال: (لماذا)، فإعراب هذا المصدر: مفعول لأجله. مثال: (ذهبتُ احتفالًا مني بالنجاح)، السؤال: (لماذا ذهبتُ)، أما لو سألنا (كيف)؟ فإعراب المصدر: حال، مثال: (ذهبتُ محتفلةً بالنجاح). ونستطيع التمييز بين الحال والمفعول لأجله بأن أضع الضمير وأرى: (هل يمكن أن أقول أنا احتفال، هو احتفال، نحن احتفالون)؟! لا، إذًا: (احتفالًا: مفعول لأجله، منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين). و(هل يمكن أن أقول: أنا محتفلة، هو محتفل، نحن محتفلون)؟ نعم. إذًا: (محتفلةً: حال منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين).
    السؤال: دُلَّ على الحال، وعلى المفعول لأجله، وسوِّغ إجابتك: (لعبتُ بالكرة مستمتعةً بها)، (لعبتُ بالكرة استمتاعًا بها). (أخذتُ أركضُ خوفًا من الكلب)، (أخذتُ أركضُ خائفةً من الكلب).
    القاعدة: (ذهبتُ أنا وأبي وأمي وأخي وأختي، فانطلقنا، ثم عدنا)، الواو والفاء وثم أحرف عطف، وبالتالي الاسم بعدها إعرابه: (اسم معطوف)، ونتابع الإعراب بحسب موقعه من الجملة، مثلًا (ذهبتُ وأبي): أبي: اسم معطوف على التاء، فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة وحُرِّك بالكسر لاشتغال المحل بالحركة المناسبة للياء). (فانطلقنا): انطلقْنا: معطوفة على (ذهبتُ)، فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بنا الضمير، والنا ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل. (ثم عدنا): عدنا: معطوفة على (انطلقنا): فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بنا الضمير، والنا ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل.
    السؤال: أعرب ما تحته خط: (زارتني شيماءُ ومريمُ)، (أكلتُ الطعامَ فتناولتُ العصيرَ)، (لعبتُ بألعاب الكومبيوتر ثم بالكرةِ).
    القاعدة:
    ظرف المكان، وظرف الزمان، إذا كانا منصوبين، إعرابهما: مفعول فيه منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره. مثل: (قربَ النهر): قربَ: مفعول فيه (ظرف مكان)، منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره. (فوقَ الصخور): فوقَ: مفعول فيه (ظرف مكان)، منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره. (عدنا مساءً): مساءً: مفعول فيه (ظرف زمان)، منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    السؤال: أعرب ما تحته خط: (توجهتُ نحوَ المدرسةِ صباحَ أحدِ الأيامِ).

    0 !غير مسموح

  18. #38

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    ومن الممكن استخدام طريقة ربط الكلمات في الجدول الأول، بما يناسبها من الإعراب في الجدول الثاني، والانطلاق بأمثلة إضافية بقدر المستطاع، وإعطاء الأمثلة ليس عمل الأستاذ فحسب، بل هي خطوة أولى، والخطوة الثانية، والأكثر أهمية، أن يتفضل الطلاب بإعطاء أمثلة من ابتكارهم الشخصي، وهذا مثال مبسط: (ولا نكتفي بذلك، بل نطلب تحديد القيمة المعنوية):
    الحال اشترى ثلاثةَ ألعابٍ
    التمييز ركض الطفل نحو الهرة مسرعًا
    المفعول لأجله عانقت الأم طفلتها عناقًا حنونًا
    المفعول المطلق غنَّتِ الطفلة فَرَحًا بالدمية الجديدة
    المفعول به نجح خمس عشرة طالبةً


    0 !غير مسموح

  19. #39

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    لكن يمكن لنا أن نقدِّم جدولًا كبيرًا بحسب الدروس التي نريد مراجعتها وتوثيق معلوماتها في أذهان التلاميذ: (وكذلك نطلب تحديد القيمة المعنوية):
    مفعول به منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    لَعِبْنَا
    مفعول لأجله منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    نامَ ملءَ جفونه
    حال منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    تميَّزَت ثلاث وعشرون طالبةً
    تمييز منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    سافر وبزوغَ فجرٍ جديد
    مفعول معه منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    درستُ طمعًا بالنجاح
    ظرف زمان مبني على الفتحة الظاهرة على آخره.
    اشْتَرَتْ لعبةً جميلةً
    ظرف مكان مبني على الفتحة الظاهرة على آخره.
    وقف خلفَ الحائطِ
    مفعول فيه (ظرف زمان أو مكان) منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    زارني صديقي أمسِ
    مفعول مطلق منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، والثانية للتنوين.
    زارني مساءً
    مفعول مطلق منصوب، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    درستُ طامعًا بالنجاح
    فعل ماضٍ مبني على الفتحة الظاهرة على آخره.
    نام نومًا عميقًا
    فعل ماضٍ مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة.
    لعبَ
    فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بضمير الرفع المتحرك.
    لن يلعبُوا
    فعل مضارع مرفوع، وعلامة رفعه ثبوت النون لأنه من الأفعال الخمسة.
    لم يلعبُوا
    فعل مضارع مجزوم، وعلامة جزمه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة.
    العبْ
    فعل مضارع منصوب، وعلامة نصبه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة.
    يلعبون
    فعل مضارع مجزوم بــ"لم"، وعلامة جزمه حذف حرف العلة من آخره.
    العبُوا
    فعل مضارع مجزوم بـ"لم"، وعلامة جزمه السكون الظاهر على آخره.
    لم يَشْتَكِ
    فعل مضارع منصوب بـ"لن"، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
    لم يلعبْ
    فعل أمر مبني على السكون الظاهر على آخره.
    لن يلعبَ
    فعل أمر مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة.
    لعبُوا


    0 !غير مسموح

  20. #40

    تاريخ التسجيل
    Jul 2017
    المـشـــاركــات
    1,199
    الــــدولــــــــة
    لبنان
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: بنية اللغة العربية بناء وتأثيرًا


    رابعًا: علم البلاغة
    ونقدِّم علم البلاغة عبر محورين، الأول جدول بمفتاح كل درس، وقيمته العامة، والثاني بلاغة تطبيقية ومقارنة، بعرض بعض الجمل وتحديد الأوجه البلاغية فيها، وشرحها شرحًا تفصيليًا.

    1_ البلاغة: مفاتيح وقيم:
    وإليكم هذا الجدول المبسَّط الشامل كل أنواع علوم البلاغة المطلوبة للحلقة الثالثة، بالأمثلة التوضيحية في أماكنها المناسبة:
    الدرس التعريف القيمة
    1_ الخبر كل ما يحتمل الصدق والكذب _ يعبِّر عن الهدوء. (الخبر غير المؤكد)
    2_ الإنشاء لا يحتمل الصدق ولا الكذب _ يعبِّر عن انفعال عاطفي. (قيمة الخبر المؤكد مثل قيمة الإنشاء).
    3_ الكناية كلام له معنيان، الظاهر غير مقصود، والباطن المقصود، ونستعملها كثيرًا في حياتنا اليومية، كأن نقول عن الثرثار (لسانه طويل)، وتجوز إرادة المعنى الأصلي، كأن يكون لسانه طويلًا فعلًا لعيب خلقي مثلًا. _ القدرة التأثيرية من ناحية كونها للتلميح الذي هو أقوى من التصريح (أكثر القيم أهمية).
    _ التخفيف، عبر الإتيان بألفاظ مخففة، بدل الألفاظ الثقيلة على الآذان (إن كانت كناية عن صفة سيئة)، فمثلًا نقول "يده طويلة": (كلمة "اليد" لا تستثقلها الأذن، ولا كلمة "طويلة"، بخلاف لو قلنا: لص، فإنها كلمة مكروهة).
    4_ التورية[1] كلمة لها معنيان، الظاهر غير المقصود، والباطن المقصود، ولا يجوز إرادة المعنى الأصلي. _ تتحدى ذكاء القارئ في اكتشاف المعنى المقصود.
    5_ الطباق كلمة وضدها _ إبرازُ طَرفَيه "والضد يظهر حسنه الضد".
    _ إظهار الفارق الشاسع بين طرفي الطباق.
    _ إظهار الحالة النفسية للكاتب (إن ورد في نص وصفي وجداني، أو سيرة ذاتية).
    6_ المقابلة كلمتان (أو أكثر) مع الأضداد _ قيم الطباق ذاتها.
    7_ الجناس _ كلمة ترد أكثر من مرة، كل مرة بمعنى مختلف. (جناس تام)، أو كلمتان متشابهتان لفظًا، مختلفتان معنى. (جناس غير تام). _ يُحسِّن الكلام بإغنائه موسيقيًا.
    _ يُظهر براعة الأديب في جمعه الألفاظ المتجانسة وتطويعها للمعنى الذي يريد التعبير عنه، بغية إثارة الدهشة والإعجاب.
    8_ السجْع توافق نهاية الفواصل يغني الكلام بالإيقاع الموسيقي
    9_ الحقيقة أن يدل الكلام على معناه الحقيقي _ الواقعية وعدم الخيال.
    1._ المجاز أن تدل اللفظة على غير معناها الحقيقي. (المجاز العقلي=الاستعارة). _ راجع قيم الاستعارة.
    11_ التشبيه إلحاق طرفين بصفة مشتركة بينهما _ تجميل الموصوف أو تقبيحه.
    _ المبالغة في تصوير صفة الموصوف.
    _ تحويل المعنى المجرد إلى صورة حسية قريبة المتناول.
    _ إفساح نافذة المخيلة على احتمالات مختلفة (عند حذف وجه الشبه).
    _ إزالة الفارق بين طرفي التشبيه ليصبحا شيئًا واحدًا (عند حذف الأداة).
    12_ الاستعارة تشبيه حُذفت منه الأداة ووجه الشبه، وأحد الطرفين. _ قيم التشبيه جميعًا.


    [1] التورية علم بلاغي صعب نسبيًا بالنسبة إلى طلاب صف الأساسي التاسع، ويلزمهم اطلاع موسع على كثير من الأمور والاقتباسات والتضمينات وأصولها، بخلاف الكناية فإنها مفهومة بالنسبة إليهم بشكل عام أكثر بكثير من التورية، لكن بما أن التورية تابعة لهم كعلم بلاغي في صف الأساسي التاسع، وجب عليهم معرفتها ومحاولة التمرس بها، وإن كنتُ أفضِّل إلغاءها من منهاج الحلقة الثالثة.

    0 !غير مسموح

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
Msoms-Anime
مسومس هو منتدى تعليمي هادف، أسس في شهر سبتمبر من العام 2001 م، يقدم إنتاجات  الأنمي الياباني المترجمة إلى العربية، كما يشمل العديد من الأقسام المختلفة. نتمنى أن تقضوا معنا أمتع الأوقات.  

RSS Google Plus YouTube Twitter Facebook
 
استعادة العضوية
تفعيل البريد
راسل المشرفين
مشاكل واستفسارات
DMCA.com Protection Status