عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^

[ منتدى قلم الأعضاء ]


صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123
النتائج 41 إلى 60 من 60
  1. #41
    الصورة الرمزية Sailor Moon

    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المـشـــاركــات
    1,172
    الــــدولــــــــة
    الامارات
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    يله باتوفيق يا الغالية ^^ و اكيد انه شيء حلو

    0 !غير مسموح

  2. #42
    الصورة الرمزية sakura_hana

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المـشـــاركــات
    220
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Sailor Moon مشاهدة المشاركة
    يله باتوفيق يا الغالية ^^ و اكيد انه شيء حلو
    شكرا ^^على مرورك ..واتمنى أن ينال القصه على حسن رضاكم

    0 !غير مسموح


    ************************************************

    ************************************************

    شكرا جزيلا على الهديه المميزه

  3. #43
    الصورة الرمزية sakura_hana

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المـشـــاركــات
    220
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    >> فصل السادس <<

    * ما
    بين البعدين *












    >> قبل مرور ساعه <<


    >> بين اعماق الذكريات <<






    طيف مي : ......... ( اه ....هاه ..... ..مستحيل ... رين ...لماذا .؟..!! .........!!! ..........ماذا علي ......أن أ..فعل ....!؟






    وبينما مي سابحه في عالمهما الخيال المظلم ...... فإذا بصوت أنين هادئ ..يهمس بصوت خافت




    ؟؟: مي ...!! مي






    طيف مي !! ..( هذا صوت ... اها...









    طيف مي ( و الدموع على وجنتيها ) : أ...ه ...لم عيني تدمع !!! اه ....




    ؟؟ : ..لقد ...كبرتي... و أصبحت فتاة ناضجة .. يا مي




    طيف مي : ..!!!!..أمي ؟




    عندها.!! ارتميت في أحضان أمي الدافئة ..فلطالما تمنيت هذه اللحظة بفارغ الصبر ..




    طيف الأم : مي !! ...أنا أسفه يا عزيزتي .... فالوقت يمضي سريعاَ .. عليكي الخروج من هنا قبل أن تلتهمك أحلامك في حفرة عميقة






    طيف مي : أحلام؟ هل أنا أحلم ؟




    طيف الأم: نعم يا عزيزتي ..أنت في حلم الذكريات !




    طيف مي : ليس حقيقا........اه




    طيف الأم : مي ...عليكي أن تساعديه.... أنه يحتاجك


    طيف مي : هاه.....أتقصدين ...رين؟




    طيف الأم: ..نعم .يا عزيزتي ...إن قلبه يصرخ بشده ...فأنت مفتاح كسر لعنته يا مي



    طيف مي : !!! ...أنا ... لكن ...كيف ؟




    ابتسمت الأم إبتسامه عابره ..حيث بادرت بعدها ..بإلقاء تعويذه نحو قلاده مي ..حتى أضأت لفتره محدده تم توقف








    طيف مي : .....اه ...لكن ...؟ كيف سأنقذه؟؟




    حتى أخذ طيف الأم يختفي تدريجيا ..حتى بادرت بقولها :




    طيف الأم : اصغي جيدا الى صوت قلبك يا مي ...وسوف تجدين الجواب أمامـــ



    حتى أختفت امها عن الأنظار




    طيف مي : امي !!!! أمي ...أنتظري ...اه ؟؟ ....صــو ....صوت قلبي ؟!!! ماذا تقصد؟؟








    عندها أمسكت مي قلادتها العجيبه .... وأغلقت عينيها بإحكام ...حيث !! وجدت نفسها محصوره بين عالمين غريبين بحاجز زجاجي ...و يحوم حولها كريستاله كبيره الشكل ...






    طيف مي : !!!! اه ... ما هذا ...؟؟ أين أنا ؟؟


    حاولت الدخول الى الجانب الاخر ...لكن لم تستطع إختراقها... كأنما يحوم حولها تعويذة قوية




    طيف مي : لا أستطيع الدخول ؟!!




    حيث كان في الجانب الآخر من العالم يسود فيها ظلام دامس بارد حيث تشكلت غيوم المشاعر السوداء تسود في قرية مهجورة ..حيث في بقعة أرض .قاحلة . كانت تعيش امرأة في الأربعين من عمرها طويلة القامة ذات شعر أسود اللون ..أشعث المنظر ..حيث كان بجوارها طفل صغير ذات عينان حمراوتان كلون النار المحترقة ..وذات شعر أسود اللون كسواد مشاعره الضائعه ...




    طيف مي : : !!!!


    وبينما كان الفتى هائما في بحر المجهول ... أخذت أمواجه الهائجه تتخبط مشاعره الدفينة ..بصرخات جارحه.. مرارآ ونكرارآ






    ؟؟ : ...لا تقترب مني أيها المتوحش.!




    طيف مي : : ( هاه ..!!!! )








    الفتى : .....






    طيف مي : ( !!!! ...هذا الفتى !! ...



    ؟؟ : لاتنظر إلي .. حتى لا أصاب بلعنتك ... اه ....لا أدري لماذا أنجبت طفل متوحش مثلك ... أه ...فلتموت أيها الو ..




    اخذت والده الفتى تصب جام غضبها على الفتى ....بشتى أنواع الألم المليئه بالحقد والكراهيه ... لفظيا وجسديا ......




    طيف مي : اه... .تــ ــوقــفـي .!!! .......




    حتى أخذت قواها تطفئ تدريجيا ....ثم بادرت الوالده بقولها :




    الوالده : أغرب عن وجهي !!... لا أريد أنا أرى وجهك ثانيه !!!




    طيف مي : اه ...مستحيل ,,, انها .. لاتسمعني ؟؟ !!!؟؟؟ هل أنا .....في حلم الذكريات ؟؟!



    خرج الفتى.بوجه شاحب يملئه كدمات سوداء حول وجنتيه ..حيث كان الجو كئيبا كظلمه مشاعره المؤلمه ...فأخذت المطر تنهمر بغزارة ...حيث بادر الفتى برفع رأسه نحو السماء ..لعل وعسى ..تزيل المطر ..بقايا آثار من آلامه المكبوتة... ..







    وهو في طريقه نحو الشجره... لمح شخصآ من بعيد بدى له .. طفل صغير في نفس طوله




    الفتى : ......!




    لم يكن يريد الفتى أن يراه أحد وهو على هذا الحال ...وما إن أستدار نحو الجهه الأخرى ..حتى!!




    ؟؟: لا~ لااااا ~ لا اا ~ لااااا~~




    الفتى : !!!!!!




    صوت أنين . يستدرجه من بعيد ... كصوت همسات الرياح الدافئة ... التي أخذت تعانق قلبه المجروح ...


    ....




    حاول الفتى ...معرفة ماهية الشخص الذي أسرت قلبه بلحنها البديع ..فأخذت قدماه تتقدم تدريجيا نحوها




    ؟؟ : لا اااا~ لآ آآآلا آآآآلا آآآآآ~






    الفتى: ..!!!!!




    فتاة مرحة ذات شعر قصير وردي اللون ..ارتسمت على شفتيها ابتسامه لطيفه ... أطفأت لهيب قلبه الموحش





    كرييك !!! ( صوت جذع غصن مكسور)




    الفتى: ..اه..!




    الفتاه: !!




    مي : ( ..!!!! )




    حاول الفتى أن يدير ظهره خلف القتاه المجهوله ..حتى بادرت بقولها :




    اه..! ..لحظه !!


    الفتى : .....




    اقتربت الفتاة بدورها نحو الفتى للإطمئنان عليه ...حيث بادر الفتى بالخروج من هذا الموقف ...لكن الفتاة كانت اسرع منه ..وامسكت بيده :




    الفتاه : لحظه .. !! .( اه .!!! .هذه العينين ؟؟ وهذه الكدمات؟!! هل يمكن أنه !!..اه .)






    الفتاه : اه .. لون عينيك ..كالياقوت الاحمر ..^^






    الفتى : ( ياقوت !!.. ألم تخف مني؟ !!!)..





    الفتاه : آه .....ألم يخبرك أحد بذلك ؟ أنها جميلة ^^




    ( الوالده : لاتنظر إلي .. حتى لا أصاب بلعنتك ...)




    الفتى ( وهو يحاول إخفاء عينة ): ...........




    لاحظت الفتاة الكدمات على يديه..حتى بادرت بقولها :



    الفتاة : اه.... دعني أعالج هذه الكدمات



    الفتى : ....


    أمسكت الفتاة بيد الفتى الصامت وأخذته تحت ظل الشجرة الكبيرة وحاولت معالجة جراحه ..




    الفتاه : اه ...صحيح ..لما أعرفك بنفسي ..أنا ميـلودي تسوباكي ..وانت؟




    الفتى : ........




    الفتاه : ..؟.




    مي : ......






    حينها.. أيقنت الطفلة ميـلودي في قرار نفسها ...أنها لن تستطيع الوصول الى قلبه بهذه الطريقة ...فتمنت أن تعالج جراح قلبه المكسور ..ففكرت قليلا ,...حتى أخذت تمسك كلتا يدي الفتى ....ثم أغلقت عينها بإحكام ..حتى ...التمست مشاعره الدفينة ومحاولة ترجمتها الى نغمات تعبر عما في داخله


    وأخذت قلادتها تضيئ شيئا فشيئا .... وكأنما تحاول إمتصاص كل ألامه الدفينه








    ميـلودي : اه ~ لا اااا~ لاااااا~لااا~لااااا




    الفتى : !!!!! ؟؟




    في تلك اللحظة كانت تمتلك ميـلودي القدرة على إمتصاص المشاعر السلبية .داخل قلوب الناس .. لكن لم تكن تعي بامتلاك هذه القدره العجيبه ؟!!




    عندها أخذت أحدى عيني الفتى تتحول من اللون الأحمر إلى اللون الأزرق ..كأنما حاولت امتصاص جزء من لعنته الدفينة


    حيث لاحظت ميـلودي تحول عينيه ...!! فبادرت بقولها :




    ميـلودي: أه !!! عينك اليمنى !!! ..أصبحت زرقاء ...كالياقوت الأزرق.... واااو ..انها جميله جدا ^^




    الفتى : ...!!!!! ....(..اه ..ماذا ...هذا ..لون عيني الحقيقي ..؟؟ ...مستحيل ..... !!!.كبف حصل ذلك ؟؟!! !. .. ) ...!!


    ميـلودي : همم ...هل..أ...نت بخير؟ ...




    الفتى : ( اه ....!!!!)




    أخذت الأفكار السوداء تحوم حوله ...وما إ ن نظر إليها ... نظره خاطفه .. حيث !!!!









    وجد نفسه امام جثتين هامدتين ... بيد مغطاه بدماء حمراء كلون عينيه المحترقه ..







    الفتى : !!! اه ... ل..ا..




    مي : ( !! .....)




    واذا بصور ذكريات اليمه ....تسترجع الواحده .....تلو الأخرى ....كماء منهمر ....لا يتوقف









    رين ( الفتى ) :اااااااا ...أااااه . ............لا.......








    لوديا : أنت الذي قتلت عائلتنا بدم بارد ........أيها المتوحش !!! أنت السبب في ذلك ؟






    رين (الفتى ) : ...اه ... لا... أنا... لم ... أقصد ...








    ؟؟: ...لا تقترب منه !!! .. حتى لا تصبح متوحش مثله !






    ؟؟: يالهي !! ..ما هذه القذارة !! ...أنه حثاله ...






    الفتى : !!!! أصــــ..مـــ .....




    مي : ( والدموع تنهمر من عينيها!!!!!!!.. ) ...






    الوالده: ابتعدي عني ..أيها القذر المشوؤم !!!




    الوالده : لاتنظر إلي .. حتى لا أصاب بلعنتك .!!




    الوالده: : لا أدري لماذا أنجبت طفل متوحش مثلك ... أه ...فلتموت أيها الو .حــــ..!!..















    رين : أصمتي ....أصمتي ...اصمتــــــــي ....!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!




    فإذا بصدى صوت خفيف رنت أنينه ... كهزه أليمه في قلبه المكسور






    ؟؟ : رين !! ..






    رين : !!!!! اه ...




    لفت نظره نحو مصد الصوت .. وكان موقنا تماما .. أنها ...!!






    ميــلودي ( الطفله ): هل .. قتلت ..عائلتي....؟











    رين : !!!!. :...اه .........لا ..........لا .........اهااااااااااااااااااا !!!!!!!!!!!




    تعالت صوته الجريح ..بصرخات مؤلمه ... و بمشاعر مكسوره مظلمه ..مرارا وتكرارا ....حتى أخذ جسده يتحول اللى كائن متوحش اسود






    طيف مي : : !!!!!!!!!!!!!!!!!






    في تلك اللحظة ...!!!!! ..أختفى رين عن الأنظار ....حيث توجه الى البعد الكريستالي ..(مسكن لوديا) .......حتى فوجئ بشخص آخر مكانه ...












    رين المتحول : مي !!!!! مي ...أجيبيني ...مي !!!! ... ......اه ... لوديااااااااااااااااا..... !!!!!!



    طيف مي ( في عالم الذكريات ) : اه ..أين ذهب رين ؟؟؟ اه ......ماذا علي أن أفعل ؟؟ امي ..

    ( الأم : أصغي جيدا الى صوت قلبك )




    طيف مي : اه ...!!! صحيح لا خيار لدي .!! عندها ..!!


    اخذت يداي تمسك قلادتي العجيبه...وبدأت تتوهج شيئا فشيئا حتى !!!











    >> في غرفه العياده <<






    يوتا : !!!! كاووري !!




    لوديا : همم ..لا تقلق سوف يحين وقتك قريبا ...مثلهما^^ !!




    يوتا : ( وهو مغلق العينين ) !!!! مي !!




    لوديا : وداعا ............هم .....ماذا !!!! مستحيل ؟؟




    يوتا : ؟؟




    لفت يوتا نظره نحو لوديا فإذا بي... !!!!









    لوديا : مستحيل !!؟؟ ...لماذا أنت ...








    رين : لقد أخبرتك ألا تمسي مي بسوء....!! فلتموتي ....أيتها المشعوذة ..!!




    لوديا : اه ..!!! ماالـ...




    لم تكمل جملتها ...حتى أمسك بعنق لوديا محاولا خنقها




    لوديا : اه !!!!




    يوتا : !!!!!! ....ما...ذا !! يحدث هنا ؟!! ...




    لوديا : اه !!! انـــ..ــا .. و..مـــ..ــي ..شـــ...خـــص ...وا..حـــ..ـــد.....


    لم يعير أي أهتمام مما قالت .. حتى !!!!



    رين : ~ لي ~ سباركو ~




    لوديا : اه !!! ( هذه تعويذة !!! الموت الصامت !!!! مستحيل !!! هل يعي ماذا يفعل ؟ )




    يوتا : !!!!




    رين : ~مونتو~ ليــر....~





    لم يكمل رين باقي تعويذته حتى قاطعه صوت شجين عذب





    ؟؟ : اه ~ ااالااااااا~لااااااااه~ اااااااه ~لاااااا




    لوديا ويوتا و رين : !!!!




    صوت عذب أنين أخترق الى مسامعهم ...حتى أخذت قلادة لوديا تضيئ بشعاع قوي ...أعمى أبصارهم لفتره وجيزه ...!!




    لوديا : (اه ..هذه معزوفه ...أمي ..؟!!!!!!! ...مستحيل ؟؟؟؟ كيف هذا؟؟ )




    ؟؟ : اه ~ لااااااا~لااااااااه~ لااااااااه ~ااه ~ لاااااا ~لااااه لاااااه








    اخذ صدى صوتها يهمس في أذانهم ...وتناغمت معها الطيور بصوتها البديع ..حتى أذابت البلوره الكريستاليه التي تحوم حول المعلمه وكاوري




    المعلمه وكاوري : اه !!!!!




    يوتا: كاوري : !!...انتي بخير




    كاوري: اه ..اه ..نعم أنا بخير




    المعلمه :!!!!! ....اه ....اختي ايرينا؟!!! مستحيل




    يوتا وكاوري : .....؟!!! !!



    أخذت نظراتهم تصب نحو نظر المعلمه ...حتى !!!!





    0 !غير مسموح


    ************************************************

    ************************************************

    شكرا جزيلا على الهديه المميزه

  4. #44
    الصورة الرمزية Jomoon

    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المـشـــاركــات
    5,455
    الــــدولــــــــة
    لا يوجد
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:

    Smile رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    مساء خير ورحمة وبركة :"),
    أهلاً ساكورا

    راااااااائع!
    الحمدلله لم تتأخري!
    الأحداث ملتهبة!
    ما توقعت وصلنا للنهاية!
    بشوق للفصل الأخير!
    استعجلي بها!
    ربي يحفظك يارب
    في حفظ المولى،،

    ~

    0 !غير مسموح

  5. #45
    الصورة الرمزية sakura_hana

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المـشـــاركــات
    220
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Jomoon مشاهدة المشاركة
    مساء خير ورحمة وبركة :"),
    أهلاً ساكورا

    راااااااائع!
    الحمدلله لم تتأخري!
    الأحداث ملتهبة!
    ما توقعت وصلنا للنهاية!
    بشوق للفصل الأخير!
    استعجلي بها!
    ربي يحفظك يارب
    في حفظ المولى،،

    ~

    اهلا بأختي الغاليه جمون

    سعيده جداا بكلامك ومرووك العطر الذي اثلج صدري


    ودمتي يا عزيزتي بكل خير

    0 !غير مسموح


    ************************************************

    ************************************************

    شكرا جزيلا على الهديه المميزه

  6. #46
    الصورة الرمزية Sailor Moon

    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المـشـــاركــات
    1,172
    الــــدولــــــــة
    الامارات
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sakura_hana مشاهدة المشاركة
    شكرا ^^على مرورك ..واتمنى أن ينال القصه على حسن رضاكم
    اعجبني و بس بل watashi no koto no heart mou dokidoki shitemashita.

    I love this story و سعيدة برؤية هكذا ابداع نتمنى الفصل الاخير

    0 !غير مسموح

  7. #47
    الصورة الرمزية Sailor Moon

    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المـشـــاركــات
    1,172
    الــــدولــــــــة
    الامارات
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^






    اجمل ما القصة هما هاتان الصورتان او المشهدان حقا هما رونق القصة يا عزيزتي الغالية

    0 !غير مسموح

  8. #48
    الصورة الرمزية sakura_hana

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المـشـــاركــات
    220
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    شكرا جزيلا سيلر مون على مثابرتك و المتابعة ^^
    والحمد لله انه نال اعجابك ..

    تمنيت في قصصي ان تكون مختلفه.. ذات طابع قصص متحركه بمؤثرات تتحرك ..حتى تعطي انطباعات واقعيه ومؤثره للقصه

    لكن الوقت لا يسمح فيحتاج من الجهد والوقت ..


    وشكرا مره أخر على دعمكم المثمر

    0 !غير مسموح


    ************************************************

    ************************************************

    شكرا جزيلا على الهديه المميزه

  9. #49
    الصورة الرمزية Sailor Moon

    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المـشـــاركــات
    1,172
    الــــدولــــــــة
    الامارات
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sakura_hana مشاهدة المشاركة
    شكرا جزيلا سيلر مون على مثابرتك و المتابعة ^^
    والحمد لله انه نال اعجابك ..

    تمنيت في قصصي ان تكون مختلفه.. ذات طابع قصص متحركه بمؤثرات تتحرك ..حتى تعطي انطباعات واقعيه ومؤثره للقصه

    لكن الوقت لا يسمح فيحتاج من الجهد والوقت ..


    وشكرا مره أخر على دعمكم المثمر


    انا والله اعمل قصة renake لقصة قديمة و لحتى الان ما خلصت وصلت لوقت المباريات يعني قربت من النهاية و ما كتبت ابدا.
    والله لا شكرا على واجب و القصة حقا جميلة.
    انة بعد ما لي وقت في الكتابة و هكذا لذا لا تقلقي ابدا ^^

    0 !غير مسموح

  10. #50
    الصورة الرمزية sakura_hana

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المـشـــاركــات
    220
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    > الاحداث السابقه<

    رين : فلتموتي ....أيتها المشعوذه ..!!


    لوديا: اه ..!!! ما


    تحول رين مره أخرى الى وحش متعطش للدماء ...وامسك عنق لوديا محاولا خنقها


    لوديا : اه !!!!


    يوتا : !!!!!! ....ما...ذا !! يحدث هنا ؟!! ...


    لوديا : اه !!! انـــ..ــا .. و..مـــ..ــي ..شـــ...خـــص ...وا..حـــ..ـــد.....


    رين : ~لي سباركو ~




    لوديا : اه !!! مــا..ذا!!!!




    يوتا : !!!!


    رين : ~ مونتو~ ليــر....~



    ؟؟ : اه ~ ااالااااااا~لااااااااه~ اااااااه ~لاااااا


    لوديا ويوتا ورين : !!!!


    صوت عذب أنين أخترق الى مسامعهم ...حتى أخذت قلادة لوديا تضيئ بشعاع قوي ...أعمى أبصارهم لفترةوجيزة ...!!


    لوديا : (اه ..هذه معزوفه ...أمي ..؟!!!!!!! ...مستحيل ؟؟؟؟ كيف هذا؟؟ )


    ؟؟ : اه ~ لااااااا~لااااااااه~ لااااااااه ~ااه ~ لاااااا ~لااااه لاااااه




    اخذ صدى صوتها يهمس في أذانهم ...وتناغمت معها الطيور بصوتها البديع ..حتى أذابت البلوراتالكريستالية التي تحوم حول المعلمة و كاوري


    المعلمه و كاوري : اه !!!!!



    يوتا: كااوري : !!...انتي بخير




    كاوري: اه ..اه ..نعم أنا بخير




    المعلمه :!!!!! ....اه ....اختي ايرينا ؟!!! مستحيل




    يوتا وكاوري : .....؟!!! !!




    أخذت نظراتهم تصب نحو نظر المعلمة ...حتى !!!!




    ==================================

    الفصل السابع : *my melody *

    ==================================



    الجزء الاول :

    (
    عودة الاميرة المفقودة )


    =================================





    ==========================================









    يوتا وكاوري : إيرينا ؟؟




    كاوري : لحظه ..أين لوديا ؟..لحظه ؟ ؟ ..هل يمكن أنها؟




    ايرينا( والده ميلودي ) : هارو نا ..مر زمن طويل




    المعلمه : !! ..؟ هل ...أنت ..حقــا إيريــنا ؟



    ابتسمت إيرينا إبتسامه عابره بالايجاب ..




    هارونا : ميلودي .. ...هل هي بخير !!




    يوتا : !!!! ميلودي !! ما..ذا تقصدين !! ؟




    عندها بادرت إيرينا بقولها : انها في البعد الآخر..تواجه ظلام الماضي المأسور




    كاوري: البعد الاخر؟؟.!




    يوتا: !!...ما..ذا تقصدين؟




    هارونا : لوديا تحاول إسترجاع ذكريات مي المفقوده ..ام الفتى رين يحاول منعها !



    كاوري ويوتا : رين!! ؟




    يوتا( وهو يسترجع ذكرياته) : رين... اه ؟ !!




    (>> لوديا : رين !!؟؟ ...لماذا أنت ...؟<<)




    يوتا: اه !! هل هو نفس الذي حاول قتل .... اه ...!!! لحظة أين هو ؟ أين ذهب

    ؟




    نظرت إليه إيرينا حيث بادرت بقولها: انه في البعد الآخر



    يوتا : مع مي !!! هل ستكون بخير؟



    ايرينا : على مي.. أن تتقبل ماضيها المؤلم ..
    وتعانق روحها الاخرى ...( المقصود لوديا ) بكل صدر رحب ..




    يوتا: هل ستجعلين.. إبنتك تعاني أكثر من ذلك ؟




    كاوري : ما الذي تقوله يا يوتا !!..




    إيرينا ( والألم باد على وجهه ): ........



    هارونا: أيها الأحمق !! هل تظن أنها راغبة قي ذلك ..هناك أمور ..لا نستطيع معالجته بالقوة ..كم تعلم؟
    الشخص الوحيد القادر على هزيمة لوديا هي مي نفسها لأنها جزء من شخصيتها ...



    يوتا: !! .. وماذا عن رين ؟!!



    إيرينا : ....لا احد ....يمكنه ان يشفي قلبا مجروحا
    ..لكن !!
    مي .. هي المفتاح الوحيد لكسر هذه التعويذه المأسورة..




    كاوري و يوتا : ......



    يوتا: هل سنقف هكذا ساكنين دون أن نفعل شيئا ؟!!!



    كاوري : يو..تا !!



    نظرت إيرينا نحوهما بإبتسامه ناعمه ثم بادرت بقولها : ..وطبعا بوجود أصدقاء مخلصين مثلكم .. فأنا متأكده أنها ستتغلب على مصاعبها المؤلمه

    كاوري و يوتا : اه ...!



    عندها أخذ طيف ايرينا يختفي تدريجيا ...



    هارونا : إيرينا !!!



    إيرينا : آسفه يا أختي .. يبدو أن أثقلت عليك بالبحث عن ميلودي..فأنت كنت خياري الوحيد



    هارونا ( والدموع تنهمر في عينيها ) : مالذي.. تقولينه !! نحن عائلة ..هذا شيء طبيعي .



    عندها لفتت نظرها نحو أصدقاء مي ثم بادرت بقولها :

    شكرا من كل قلبي ..لانكم كنت عون لها في غيابي ...أن متأكده أن مي سوف تجتاز محنتها ..



    يوتا وكاوري : .........



    إيرينا : قبل أن أذهب أعطيا هذه لميلودي



    يوتا: ما..ماهذه !! صندوق موسيقى !!



    إيرينا : عندما ترجع الى شخصيتها الجديده ..أريها هذا الصندوق



    يوتا وكاوري : امم !! نعم بالطبع



    ارتسمت على وجنتي إيرينا ابتسامه ناعمه .. كنسيم رياح دافئة ..وأخذت تردد بنغمات عذبه لامست قلوبهم الحزينة وعانقت مشاعرهم المؤلمة ... حتى تلاشى طيفها المضيء من جسد ميلودي مبادرة بقولها :


    إيرينا: ...
    إعتنوا .. بعزيزتي ميلودي




    هارونا وكاوري ويوتا : ... !!


    عندها !! تلاشى طيفها من جسد مي ... حتى بادر يوتا بإمساكه قبل وقوعها



    يوتا : اه .... جســ..ــمها بارد جدا !!



    كاوري ( وهي ممسكة بيد مي البارده): اه ...يالهي ..!!! .ماذا نفعل يا معلمتي ؟



    هارونا : ...اه .. لا تقلقوا ..أنها بخير ..هذا بسبب ان طيفها حبس في بحر أحلامها العميقه



    يوتا : ما...ماذا تقصدين ؟؟



    كاوري : ما تقصده ..انها فاقده للوعي ..أهذا صحيح ؟



    هارونا : اممم ...لكن ؟



    كاوري و يوتا : لكن ماذا؟



    هارونا : ...لا نعلم ...متى تستفيق من غيبوبتها ...او أنها لن.. ؟




    يوتا : سوف تستيقظ !!!! ... أنا متأكد من ذلك !!




    هارونا : !! ..اه .. نعم ...اتمنى ذلك حقا



    كاوري : ......



    أخذ يوتا بوضع جسد مي البارد في أحضان سريرها الناعم ..حتى بادرت نظراتهم تملئها الحزن والأمل متأملين خروجها من هذا الظلام المؤلم حيث أمسك يوتا يدي مي الباردتين مبادرا بقوله :



    يوتا : مي !!!! ... ....أفيقي ...رجاءا . .!!



    كاوري : ......هاه ... مي . .. ..!!!




    هارونا : ......




    وبينما كان الجميع غاطسين في آلامهم الدفينة حتى !!





    >> مابين البعدين <<



    ؟؟: اه .~ ااا~ لاااااا~ لاااااا لاااااااااا~.!!!



    طيف مي : ( اه ......!!!! ...هذا الصوت ؟!!... هل يمكن ؟



    صوره طفله صغيره ذات شعر ازرق ...تحوم حولها كريستاله .




    طيف مي : ...من ..؟؟




    طيف لوديا : لماذا !!! ...لماذا أنا الوحيدة الذي تعاني كل هذا ...!!! ...لقد نسيتيني وجعلتيني أعاني لوحدي ..كل هذا الظلام حتى التهمت كل مشاعري وجعلتي بارده بلا مشاعر ..ألم تعلمي ... كم كنت أعاني لوحدي كل هذه السنين الطويلة ..هل تعلمين كم كنت حبيسة لعنة رين و ذكريات عائلتنا المأساوية




    طيف مي : رين ؟؟؟ عائلتنا؟ ...اه ...لووو...لوديا ..!!



    طيف لوديا : لقد أغلقت قلبك و مشاعرك السيئةودفنتها معي ..ونسيتي من أنتي !!



    طيف مي : !!




    طيف لوديا : ألا تتذكرين !!؟ لقد كنت تحاول قتلي



    طيف مي : انا؟؟



    طيف لوديا : لقد كنتي تحاول ان تقتلي شخصيتي الاخرى البارده الذي لم تستطيعي أن تتقبلها بصدر رحب .... ولم تستطيعي أن تقبل ماضيك المؤلم .... لذا ...عليكي أن تذوقي ألم الوحده والظلام الي أسرت مشاعري كل تلك السنين التي مضت



    عندها أخذت لوديا تلقي تعويذة الكريستاله ..نحو مي ..




    طيف مي : !! اه ...لوديا .....إنتظري !!! ..




    طيف لوديا : ....




    طيف مي : ...أنا ... أنا ..آسفه...... لاني ....تركتك ....وحيدة .....




    طيف لوديا :!! ....




    .طيف مي : ......في هذا الظلام الموحش ... أنا آسفه... لأني ....لم أشارك آلامك ....التي استنفذت ...كل مشاعرك .....وطاقتك الدفينة .. ... ومهما ..حاولت إيصال مشاعري لك ...فلن أوفي ....ولو جزء ....مما تشعر به الان ....انا ...انا.... كنت أكذب على نفسي ....وعلى مشاعري ...لدرجة ...لدرجة أنني ...أنني .... نسيت ...من أنا !!




    طيف لوديا : ....





    طيف مي : أنا .....أنا !! ....اه ....انتي .. وانا .!! ... لحظه

    ...انا وانتي ...شخصا ...واحد ؟ هل ...هذا يعني ؟؟ انا ..اسمنا !!! ... اسمي .. مي ....وانتي ...لوديا ...

    !!.....ميــ..لوديا ؟؟.هاه ...ميـ..لــودي ؟؟ هل ...هذا اسمنا ...الحقيقي !!



    عندها بدأت القلادة تضيئ بشعاع قوي



    طيف لوديا
    : ..لقد ..انتظرت طويلا ....



    عندها أخذ طيف لوديا يختفي تدريجيا ....




    طيف مي : !! هاه..



    طيف لوديا : هذه اللحظة ...بفارغ الصبر





    عندها سحبت إلى بحر الذكريات المؤلمة







    >> ذكريات الماضي <<




    ميــلودي : امي !! كيف كان أدائي ^^



    والده ميلودي ( إيرينا ) : . رائعا ..كجمال روحك يا عزيزتي ^^.


    الأب : اه ..نعم ..نعم .. لا عجب في ذلك ..



    ميــلودي : اه ..أبي هل أنت تغار من صوتنا ! ههههه



    <<<<<<


    ميــلودي : أمي !!! أبي !!! .....لاااااااااا


    إيرينا : ميلودي !! إبتعدي من هنا !!


    ميــلودي : لااااا ......أمي !! أبي !! ......اه ..!!!!!؟؟؟ .ما ... ..من ؟




    صوره الفتى وجثه والديها الهامده على الارض...وجسمه المغطى بدماء حمراء قاتمه اللون





    ميــلودي: !!!!!!! .... رين !!!!





    صوره الفتى وظل الوحش يحوم حوله




    ميــلودي : لا ....!!! هذا ...ليس ....رين .....!!! من ؟!! اه .. .....




    ؟؟: حان دورك يا ميلودي !! ..اذهبي .. للجحيم ..!!




    ميــلودي : اه !!! ...اه .. لا..لا تــ...ــقــتــ..ـــرب منــ..ــي !!! ..




    ؟؟ : سوف استرجع قوتي التي سلبتها مني !! وعندها ...امحيك من الوجود



    ميــلودي: !!!!




    ؟؟ : ليس باركو ~ مونتو ..



    ايرينا : اه ~ لااااااا~لااااااااه~ لااااااااه ~ااه ~ لاااااا ~لااااه لاااااه




    ؟؟ :!!!




    ميــلودي : أمــــي !!!




    ؟؟ : تبا !!! .... ألم تموتي بعد ..ايتها المشعوذه ؟....اه . !!! ....تو....قفـــي






    عندها حاول الوحش بالقاء تعويذه على الام لقتلها ..حتى...!!!!.




    ميــلودي: لااااااااااااااااااااا !!!! أمي !!!!!!





    .وفي تلك اللحظة !!




    أخذت قلادتي تضيء شيئا فشئا .. ...حتى أخذت نصفي الاخر الذي تحمل اللعنه تتمتم بنغمات غريبه ملقيه تعويذه البلورات الكريستاليه في كل مكان ... مخترقه اي شيء أمامها ....




    لم تصدقي عيناي مافعلت ..حتى سقطت من فوري على الأرض من هول الموقف المؤلم ...حيث حبس بعدها نصفي الاخر وذاكرتي المشؤمه داخل قلادتي العجيبه





    ............................


    طيف مي : .....!!!! ...هذا يعني ......!! ...أني ... أنا ..........!!!!! ....لا ....لا ..... لا....ااااااااااااااااااااااا




    <<غرفةالعيادة >>


    هارونا: !!! اه




    يوتا : ! ...مابك معلمتي ؟!!




    كاوري : هل حدث شيء ما لمي ؟




    هارونا : !!.... هل يمكن أنها .......!!!!!!!




    ؟؟ : أمي !!! لااااااا !!!





    هارونا : !!! ..




    يوتا وكاوري : مي !!!!




    عندها فتحت مي عيناها الدامعتين ...مبادره بقولها : اه !!! ..أين أنا !!؟





    كاوري و يوتا : ..!!! ..مي ..هل انتي بخير ؟




    عندها أخذت نظراتها تصب نحوهم في إستغراب




    ؟؟: من.... أنتم !!؟




    هارونا و كاوري ويوتا: ..!!!




    يوتا : اوي ...لا تمزح معنا ...نحن أصدقائك المقربين ؟ هل نسيتي ذلك يا مي




    كاوري : هل يمكن أن تكون ..لوديا ؟



    هارونا : ...!!! ...لا ...لقد ..استرجعت .ميــلودي ذاكرتها السابقة ونسيت
    ما يتعلق بذكرياتها الحاضرة...
    لأن.. هذه...شخصيتها الحقيقه !!





    يوتا وكاوري :!!!!!!! .ميـ..ـلودي !!!




    ميــلودي : .... ..ميـــ...لو...دي ... ..اه !!!!




    فإذا بصور ذكرياتها الماضي المؤلم ...تنهمر بغزاره




    ميــلودي : !!!! لا ...لااااااا




    يوتا وكاوري : !!!!




    هارونا : ميلودي ...لا داعي للهلع ...!!!




    ميــلودي : لا ...لا تقتربا مني ..اااااا... لا ... تقتربا...اه !!! ....


    ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه




    يوتا وكاوري : مي !!!!!

    لم يصدقا حقيقه السراب المظلم .. الذي اسرت عقولهم !!!





    فلقد تلون الجزء الايمن من شعرها باللون القرمزي كلون عينها اليمنى والتي ارتسمت حولها بلعنه غريبه ..اما الجزء الأيسر من شعرها فلقد تصبغت بلون الأزرق الفيروزي كلون العين اليسرى



    عندها أدارت ميــلودي جسدها نحوهم !!! .. وحاولت القاء تعويذه بنغمات غريبه





    لي ~سباركو ~





    هارونا : !! .. ( اه !!!علي التصدي لها قبل فوات الاوان )




    عندها بادرت المعلمه بإلقاء تعويذة نحو ميلودي ... لكن لاحظتها وقامت يدها الاخرى بإلقائها بعيدا




    هارونا: ااااا ه !!!



    كاوري و يوتا : معلمتي !!




    ميــلودي ( وهي تحاول إكمال تعوذتها ) : ... اندو~ .




    هارونا : اه ...أبتــ..ــعدا !! اه ..




    يوتا : مي !!!! ..توقفي أرجوكي !!




    عندها حاولت قدماي كاوري الخائفه ان تخطو للخلف من رهبه الموقف ..




    ميــلودي : ليرو...~.



    حتى سقط منها صندوق إيرينا والدة ميــلودي ..على الأرض .

    فإذا بصدى صوت عذب أنين أعتلى صداها الى مسامعهم و..أطبقت شفتيهم عن الكلام وأذهلت مسامعهم





    كاوري ويوتا : !!




    ميــلودي : .........!!!!! اه ...اه ....




    هارونا : ...!!! ( هاه صوت إيرينا .!!! !!...) ..




    عندها أخذ معالم الغرفة تنير بضوء ساطع ... ناصع البياض ...يملؤها الدفء والسكينة ..


    التي لامست قلوبنا كبلسم شافي ..كصفاء روحها البيضاء ..




    ؟؟: اه ~ لااااااااا~لااااااااااا ~لااااااااااا~اه ~لااااااااا~لااااااااا~لاااااااا




    ميــلودي : اه ..!!!! ....آه ...أمــــــ.....ــــي !!!!! .....اآآآه !!! ...لا ... تو...قفـــ...ـــي ... لا اااا





    هارونا: ( !! ..هذا يعني ...أن شاهدت ميلودي إيرينا أمامها ...فهل ستكسر لعنتها .. !!! إذا لا خيار أمامي سوى هذا الحل !!. )




    عندها بادرت المعلمه هارونا بخلع نظارته و إسدال شعرها كوالدتها و إصدار صوت أمها ..حتى بادرت بقولها :


    هارونا ( إيرينا ) : ميلودي !!




    عندها ..لفت نظر ميلودي نحوها !!!..حتى بدت على وجهه ..ملامح الدهشة والحنين والحزن التي ارتسم على وجنتيها ...ولم تخضع للتفكير بـأسر قلبها ..فلقد كانت مشاعرها أقوى من أن تخترقه ...حيث ارتمت بدورها في أحضان هارونا ( إيرينا ) بقلب مليئي بمشاعر الشوق والحنين الدافئ



    ميــلودي : أمي !!! ...أمي !!!


    هارونا ( إيرينا ) : ميلودي .!! ...آسفه .. لاني جعلتكي تعانين ...كل هذه الألآم ..وحدك ..ولم أكن بجانبك وقت محنتك !! ... لكن !!! ..لكن !!! ...كوني موقنه تماما !! بــ أنني أحبك .يا أبنتي الغاليه .!! .وسأظل في قلبك للأبد ...ولن أنساك أبدا !!!



    ميــلودي ( والدموع تنهمر من عينيها ) :اه ...اه ....هاآآآآآآآآآآآآ ..!!!




    يوتا وكاوري ( والحزن بادي على وجوههم ) : ...........




    عندها ...انسكبت دمعها الدافئ نحو قلادتها ...حتى أخذت تضيئ ببريق لامع ...وبادر هيئتها تتغير ..كفراشه الربيع التي خرجت من شرنقتها



    كاوري ويوتا وهارونا: !!!!!!




    وما إن سلك الصمت طريقه ..حتى ارتسمت الدهشه و الذهول تملئ وجوههم ...حتى !!




    ميــلودي : اه ...ما ..ماذا حدث ؟




    يوتا : اه ....




    هارونا : اهلا بعودتك ... يأميرتنا المفقوده




    كاوري و يوتا : !!!! أمــــ..ــيره !!؟



    الأميره ميــلودي : ......


    يتبع << للجزء الثاني والأخير بعنوان >>


    0 !غير مسموح


    ************************************************

    ************************************************

    شكرا جزيلا على الهديه المميزه

  11. #51
    الصورة الرمزية Jomoon

    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المـشـــاركــات
    5,455
    الــــدولــــــــة
    لا يوجد
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:

    Smile رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    صباح الخيرات ساكورا :"),
    كيف أصبحتِ؟!
    ربي يسعد أيامك

    جيد جدًا
    جميل ما شاء الله
    ما توقعت تنقلب عليهم!!

    دهشت فعلاً!!


    بقى الجزء الأخير متشوقة جدًا له
    ماذا سيحدث لرين؟!
    شكل بيكون له دور!!
    مدري!!

    ربي يحفظك يارب
    بانتظار الأخير
    وفقتِ لإكماله!
    في حفظ المولى،،

    ~

    0 !غير مسموح

  12. #52
    الصورة الرمزية sakura_hana

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المـشـــاركــات
    220
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Sailor Moon مشاهدة المشاركة
    انا والله اعمل قصة renake لقصة قديمة و لحتى الان ما خلصت وصلت لوقت المباريات يعني قربت من النهاية و ما كتبت ابدا.
    والله لا شكرا على واجب و القصة حقا جميلة.
    انة بعد ما لي وقت في الكتابة و هكذا لذا لا تقلقي ابدا ^^
    اوه ماشاء الله ..جميل ..وريني القصه عندما تكتملها ^^
    وشكرا جزيلا على أهتمامك.الدائم . واتمنى ان تنهي قصتك في أقرب فرصه ^^

    صباح الخيرات ساكورا :"),
    كيف أصبحتِ؟!
    ربي يسعد أيامك


    صباح الخير بعزيزتي جمون
    .أسعدني مروك الدائم

    جيد جدًا
    جميل ما شاء الله
    ما توقعت تنقلب عليهم!!

    دهشت فعلاً!!


    نعم ... فعندما استرجعت مي ذكرياتها الحقيقة المدفونة مع لوديا ...وتذكرت حقيقه اسمها الكامل ..وانها السبب أيضا في موت أمها .. فتأثرت باللعنه هي أيضا .. وتحولت هي أيضا كلوديا ..لكن خالتها هارونا ..تصرفت ..وعلمت بعدها.. أن أمها هي مفتاح كسر لعنتها ..وانقذتها في الوقت المناسب


    بقى الجزء الأخير متشوقة جدًا له
    ماذا سيحدث لرين؟!
    شكل بيكون له دور!!
    مدري!!


    اكيد راح يكون له دور كبير في هذا لجزء الاخير ... وخاصه عن الشخص المجهول .بشكل مفصل

    ربي يحفظك يارب
    بانتظار الأخير
    وفقتِ لإكماله!
    في حفظ المولى،،

    ~

    شكرا لكي يا عزيزتي على تقييمك للقصه .. لقد أسعدني كثيرا ..اهتمامك الدائم

    وان شاء الله راح أضع النقاط المهمه التي ألتمست فيها في القصه ..او الرساله التي أوصلها لكم من خلالها ^^
    واتمنى أن تنال النهايه على رضا الجميع ^^

    في أمان الله ^^



    0 !غير مسموح


    ************************************************

    ************************************************

    شكرا جزيلا على الهديه المميزه

  13. #53
    الصورة الرمزية عاشق ToLoveRu

    تاريخ التسجيل
    Jun 2019
    المـشـــاركــات
    19
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    هلا اختي العزيزة. القصة و لا اروع بالفعل

    0 !غير مسموح
    [01] يمنع احتـواء التوقيـع أو الصورة الرمزية علـى صـور مخلـة بالآداب العامة

    الإداري تروكي

  14. #54
    الصورة الرمزية Sailor Moon

    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المـشـــاركــات
    1,172
    الــــدولــــــــة
    الامارات
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    لا شكر على واجب. هذه القصة تمثلني تماما. هاهاها.
    ما في اجمل من ان تتحول the girl shoujo into mahou shoujo

    0 !غير مسموح

  15. #55
    الصورة الرمزية sakura_hana

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المـشـــاركــات
    220
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^



    هلا جميعا كيف أخباركم ..أسفه جدا على التأخير ..فكم تعلمون بسبب إنشغالي بأطفالي وحياتي الخاصه
    المهم مابدي اطول ..اتمنى ان تكون النهايه ..على رضا إعجابكم


    <الأحداث السابقه>

    ميــلودي : اه ...ما ..ماذا حدث ؟





    يوتا : اه ....




    هارونا : اهلا بعودتك ... يأميرتنا المفقوده




    كاوري و يوتا : !!!! أمــــ..ــيره !!؟






    الأميره ميــلودي : ......




    < الجزء الثاني والأخير >




    الظل الاسود المدفون


    ........................................




    يوتا : أأ..أميره !!ماذا تقصدين ؟



    كاوري : !!!






    هارونا : .. اه ..امم .. ..اوه ( وهي تنظر للساعتها ) ..ياإلهي !! لقد حل المساء و سرقنا الوقت !! عليكم العوده جميعا الى بيوتكم



    كاوري : اه ... !!!


    يوتا ( وملامح الغضب والحزن بادره في وجهه..) : ..هل تتهربين من السؤال؟ !أم نحن لسنا أهل ثقه حتى تخبرينا !!.عن .. مي .!أقصد الأميره
    !!...!





    هارونا : !!




    نظرت إليه المعلمه وكانت نظراته كفيله بترجمه مايجول في خاطره .. حتى لفت نظرها نحو الأميره ...نظره خاطفه ..



    الأميره ميلودي ( وهي تحت تأثير الصدمه ) : .......




    هارونا : ... أنظر !! ...... مازلت ذاكرتها مشوشه من تأثير الصدمه ...عليها إن تستجمع طاقتها النفسيه والجسديه..ومن بعدها ...أعدكم بأن أخبركم غداَ .. بكل مايجول في خاطركم فلا تقلقوا ....
    لذا ..عليكم الذهاب للبيت ..فلقد كان يوماَ عصيباَ ..وسوف أعتني بها جيدا



    يوتا ( وهو ينظر نحو ميلودي) . : ..................اه ..حسنا ..هيا بنا ..يا كاوري !!



    كاوري : يـــــــــــ ...يــــــــــــوتا !! ..أنتظر ...أه ..إستمحيني عذرا ...يا معلمتي !!


    عندها أخذ أصدقائها بمغادره العياده ... وأخذت المعلمه بدورها بأخذ الاميره معها.. إلى بيت ميلودي ...وما إن وصلت لغرفتها..حتى وضعتها على سريرها البارد .. فبادرت بقولها :


    هارونا : .ميلودي ؟ يبدو أنه كان يوما عصيبا لديك !!




    ميلودي : .....


    هارونا: .....اه !... خذي قسطا من الراحه ..الان ..




    عندها أخذت ميلودي تغلق عينيها الحائرتين بلطف ....حتى غطست في نوم عميق ..وفي صباح يوم التالي ... أشرقت شمس الصباح المشرقه ... التي لامست أشعتها الدافئه ..وداعبت عيني النائمتين .. حيث بادرت بفتحها رويدا .. والنظر الى نافذه غرفتي ..عندها أخذ خيالي يسبح في أعماق ذكرياتي المؤلمه .... الذي أسر قلبي المكسور وذهني المأسور ..
    فإذا بطرق باب خفيف ..يقطع حبل أفكاري العائمه





    هارونا : ميلودي !؟ ..هل استيقظتي من سباتك ! ؟ ..أيمكنني الدخول ..


    ميلودي : اه ...امم ..تفضلي


    عندها دخلت هارونا لغرفه ميلودي ..و!!



    ميلودي : ..!!



    كاوري و يوتا : مي ..!! هل أنتي بخير !!



    ميلودي( والدهشه بادي على وجهه ) :!!...اه ..أنا..بخير



    هارونا: ..!! .....أنسيتما ..أنها فاقده للذاكره




    يوتا : ..!!




    كاوري : اه ..! ..هل هذا يعني بأنه لن تتذكرنا ..




    هارونا : .....لا أعلم ..كل ما أعرف ان الصدمه قان قويا لدرجه نسيان ذكرياتها ..فهي مازالت تحت صدمه من ماضيها



    يوتا : صدمه !! ..ماذا تعني ؟



    هارونا: .....!.. ليس لدي الحق بإخباركم ..فالأمر يعود للأميره نفسها ..بإخباركم ..بالحقيقه




    كاوري ويوتا: !!!



    يوتا: ......هل ....هذا له ...علاقه بالشخص رين.......




    هارونا وميلودي : ...!!!




    ميلودي : ريـــ....رين....ريـــ....ــن




    يوتا( وهو ينظر نحوها ): اه ...!!...ميــ



    هارونا : ميلودي !!... إسترخي يا عزيزتي




    عندها حاولت المعلمه أن تهدي من روع ميلودي الضائعه ..حيث بادرت بعدها بإرجاعها الى السرير ...ثم وضعت صندوق امها بحانبها ..ثم اخبرتهم بأ ن يكملا حديثهم في غرفه الضيوف ثم جلس كل واحد في مكانه المخصص حتى أخذ الصمت يقتل أفكارهم الدفينه




    يوتا : ....



    كاوري: ....




    هارونا : ....اه .....حسنا ...من أين أبدأ ..؟




    يوتا : ..عن رين ...وماعلاقته بها؟...




    كاوري :... !!...



    هارونا : رين ..هاه ..!!؟ ...كل ما أعرفه أنه ..كان صديق الأميره المقرب لها ..وكان صداقتهم صادقه تنبع بالدفئ والمحبه ...لكن ..



    يوتا: لكن ...لكن ماذا !؟


    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

    *في غرفه ميلودي *


    ميلودي( وهي تقوم من سريرها ) : ..............


    فإذا بصندوق صغير وردي اللون يسقط من جانب سريرها..حتى حاولت إلتقاطها ...فإذا ..بقلادتها تضيئ شيئا ..حتى.فتحت الصندوق من فورها ..وأخذت تنظر ميلودي ما بداخلها ....حتى !!!

    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,



    هارونا : ...حدث امر غير متوقع ...! ...قام رين ....بمحاوله قتل والدي ميلودي!!! ....



    كاوري ويوتا : !!!!!


    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

    ميلودي : .......امم ..هكذا ..اذا ..

    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,




    هارونا : عندها الأميره .من تأثير الصدمه ...ألقت تعويذه غريبه... كبلورات ثلجيه... كريستاليه الشكل ...أبادت كل شيء من حولها



    يوتا :!!!!!!




    كاوري: !!!!....كريستال .!!!! ........اه ....أتعني ..أنها ظنت أنها ..




    هارونا : ..نعم !! لقد تملكها الندم ... على قتل امها ...وعلى مايبدو ...أن هذا السبب في فقدان ذاكرتها



    يوتا وكاوري : !!!!



    يوتا : !! ...مي....



    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

    ميلودي ( وهي تقص شعرها ): ....

    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,



    كاوري: مي !! ...اه ..لكن ...لحظه !! ..لماذا اراد قتل عائلتها وهو صديقها المقرب؟



    يوتا : ..!!! هذا صحيح ....لماذا فعل ذلك ؟




    هارونا : على ما يبدو ...أن..




    ميلودي: مشاعر ظله الدفينه .. كانت تتحكم به!




    هارونا وكاوري ويوتا: !!!!!




    كاوري: مي!!!!.. اه .....ماذا.... حدث لشعرك ...؟!!..




    يوتا :!!




    ميلودي : كاوري ...أسفه ..لان أقلقتكم جميعا !!




    كاوري: !!!...هل تتذكريني ! ..هل هذا يعني ..




    ميلودي: امم..نعم ..




    كاوري: اه ...اه...بالطبع ...هذا مؤكد ...




    يوتا( شارد الذهن) :..........




    ميلودي : اه ...يو..يو..تا ..مابك صامتا ؟


    يوتا: !!...اه ...انا ..فقط ...لا أعلم ..كيف؟..


    ميلودي: ..أنا.. ..أنا ...أسفه


    يوتا: ولم ...تتأسفين؟..لما..؟.........فأنت ........الوحيده...التي ....تعاني كل هذا الألام ....الدفينه....لوحدك......ومع....هذا .......تتأسفين....؟.....اه ...
    لماذا؟....لماذا ؟؟!!!!!


    هارونا: !!..يوتا


    كاوري وميلودي: !!!.....




    يوتا :........كل هذا ....بسبب ...ذلك القذر المشؤم..!!!.....اه..هاه...


    ميلودي: يووتا ...أنه فقط..


    يوتا: فقط!!؟ ...ماذا !!..هل تلتمسين عذرا ...لشخص قاتل ...مثله ؟ هاه ..أنا ..لا أفهم ؟ ماذا يدور في ذهنك .؟ ..




    ميلودي: لا ...بالطبع... لا .. كل ما ..اريد قوله... أن .. هناك شخص ما يتحكم به...كظل ..مدفون..




    هارونا : ظل ...مدفون ..؟ هل تعلمين شيئا ..لا نعلمه يا ميلودي ؟


    عندها أخرجت ميلودي صندوق أمها أمام أعينهم ..




    هارونا: اه .....صندوق إيرينا .. ؟


    ميلودي : امم ... نعم .. هذا صحيح .






    عندها بادرت ميلودي بالغناءبنغمات دافئه ... حتى أضاءت القلاده بنور خافت... فاذا بالصندوق يفتح رويدا ... رويداً..حتى أخذتهم الى بعد أخر ..يملئه السواد المشؤم ..أمام مراه سوداء اللون كريستاليه الشكل ...




    يوتا: مـــ..ــــــــاذا !! يحدث هنا ؟



    كاوري : أين نحن؟




    ميلودي : ......... نحن ........في بوابه ..رين ..المفقوده




    يوتا: الـــ ماذا...بوابه.... رين ؟ !ماذا تقصدين !




    ميلودي: ماأقصده ...هو ....ماضيه ...وذكريات ....وحقيقه ....لعنته المدفون ...




    يوتا وكاوري:!!!!



    هارونا: ميلودي ...هل هذا يعني ..بأنك..




    ميلودي : ...نعم ...لقد علمت بكل ماحصل ...وكل الوقائع والأحداث التي ......أحتفظتها أمي .....في هذا الصندوق..


    هارونا: اه..!!!!



    ميلودي: ......عندها أخبرتني أمي .. ..أنني ..قادره ..على كسر هذه اللعنه لكن ...المشاعر وحدها لا تكفي ..لكسرها .. بل السر يكمن ..في تجربه ..نفس هذه المشاعر..حتى تشعري به


    هارونا: !!! ..اه .....لا يمكن !!!...مستحيل !!!...هل إيرينا ...كانت..تخطط ..منذ ..


    ميلودي: امم ...أمي ..علمت بما يدور في خاطر رين .....منذ البدايه




    يوتا: كيف!!!كيف علمت بذلك؟




    ميلودي : من الغناء ؟




    كاوري ويوتا: الــ...ــــــــغناء؟؟




    هارونا: .......



    ميلودي : نعم ....أمي ...لديها قدره ....على معرفه مشاعر الشخص ومايدور في خاطره... عند الغناء ..




    كاوري : مايدور في خاطره ؟.....اه ...هل ...كانت تعلم ...بأنه ....كان ينوي قتلـــــــ.........اه


    ميلودي: .......امم ..




    كاوري ويوتا:!!!




    يوتا: مـــــ ـــــــــستحيل!! ...؟!.




    ؟؟: .(.مي!! ...مي ...إبتعدي ..من هنا....) ؟




    ميلودي: ... !! ...( هذا الصوت...هذا صوت رين ..يتألم ) .. .!...




    يوتا : ؟! ..مي ..مابك ؟




    ميلودي: اه ... ...




    هارونا: ..إذهبي ياأميرتي ...أنا واثقه ..بأنك ستعودين إلينا ...ولا تقلقي أصدقائك بأمان معي ...فمشاعرنا ومشاعر أمك معك ...فأنت لست وحيده ..



    ميلودي: ...لست وحيده..!!! اه ....هكذا إذا ... لقد ...كان ...وحيدا ..!



    يوتا: مي!؟




    هارونا : ... نعم ..




    ميلودي : امم ..لا تقلقو ..سوف أعود بالتأكيد




    يوتا: ....


    عندها أارتسمت إبتسامه دافئه على وجنتي ميلودي..حتى أخذت بدورها تتمتم بنغمات عذبه نحو المراه الكريستاليه حتى بدات قلادتها تضيئء رويدا...رويدا ..عندها حاولت ميلودي الدخول الى المراه الكريستاليه عندها!!


    وجدت ميلودي نفسهافي أرض سوداء قاحله
    يملئها الظلام الأسود المشؤم



    ميلودي: ( اه !! ...ياإلهي ...أصبحت المشاعر مظلمه أكثر من السابق ...



    ؟؟: مرحبا بك في مملكتي ..يأميرتي الصغيره^^




    ميلودي: !!...




    عندها لمحت ميلودي ظل الشخص المجهول ...



    ؟؟: أهلا بعزيزتي مي ..




    ميلودي: !!....




    ؟؟: . اوه ..عذرآ ..لقد تجاوزت حدودي .. أم علي مخاطبتك بالأميره الغاليه ميلودي^^




    ميلودي : !!( طريقة كلامه شبيها بأسلوب لوديا !!! هذا يعني منذ البدايه !!! كان !!مستحيل !! )


    ؟؟: همم..نعم ..انا هو الشخص الذي سيطر عليك..وحاول قتلك مرات عديده لكن ..الأحمق رين !! منعني من ذلك..




    ميلودي: .......ساي




    ساي : لقد أصبتي ^^ لقد علمت بإسمي أخيرا ..




    ميلودي: ..ها انا الان أمامك ..لماذا! .لاتقتلني!..فلديك فرصه لقتلي !! الأن!!




    أخذ الصمت يسلك طريقه للحظه ... حتى تعالى صوته بضحكه يملئها السخريه والغضب ..


    ساي : هاه هاهاهاهاهاهاه ....لك ذلك ياأميرتي






    ميلودي: ........


    عندها حاول ساي الإقتراب من ميلودي رويدا ..ثم بادر بإلقاء تعويذه الموت الصامت ...



    ساي: لــي~ سباركو~ مونتو~ ليروس



    اخذت التعويذه بدورها تتجه نحو ميلودي لكن ..!!!



    ساي: ...........!!!!!!..هاه ..مستحيل !! لماذا !!ماذا يحدث ؟



    ميلودي: .....


    ساي: لــي~ سباركو~ مونتو~ ليروس
    لــي~ سباركو~ مونتو~ ليروس
    لــي~ سباركو~ مونتو~ ليروس




    ميلودي: .....لا جدوى من ذلك ..




    ساي: أصمتي !! تبا لك !! ...ماذا فعلتي بي أيتها المشعوذه !!




    ميلودي: ....لم أفعل شيئاَ ..او بالأحرى ..قلبك... لا يريد أن يفعلها ..



    ساي: قلبي...!! لايريد.. ؟ ..ماذا ..تقصدين..؟؟




    ميلودي: ...كل ما أشعر به الأن ..أن قلبك يصرخ بشده ...بمشاعر مليئه بالحزن...والغضب ...الذي أسرت بداخلك


    ساي : .........


    ميلودي: ...لدرجه ..أنك ......انك .....لم تعد تسيطر عليها ..حتى لا تريد أن تفقد ..أعز شخص إلى قلبك..


    ساي: توقفي....


    ميلودي : لهذا ..تريد أن تخفي جروحك ..تحت ستار الظلام المدفون...لهذا...


    ساي :..لقد قلت .توقفي!!!!


    عندها تحول ساي لى وحش متحول ..وحاول إمساق عنق ميلودي..بقوه بالغه ...


    ميلودي: اه.!!!!!!


    ساي: أذهبي... الى الجحيم!!


    عندها ..حاولت ميلودي اليائسه ...مسك يد ساي
    محاوله إكمال ما تقوله .. ..حتى !!




    ميلودي : ..دعني ....اضمد ..جروحك ..
    فأنا ....صديقتك..... المقربه..إليك...



    ساي: !!!...صديق !!..هاهاهاهاه ...هل تعي ماذا تقولين ...صديق ...؟ ..هاه ... لاتمزحي معي!!! ...أنا عدوك ...الذي قتل أهلك ...بدم بارد ....الم تعلم بذلك !!!! ....



    ميلودي: ...أعلم ..أنك قتلت عائلتي ..ولن أسامحك على مافعلته ....لكن ....لكن ....أنا ........عندما ..أحاول
    النظر الى ...الذكريات التي بيننا ..ومشاعرنا
    الدافئه التي..


    ساي: لا!!!...أنا مجرم ...سفاح ...قاتل ... لا أحتاج
    الى شفقتك هذه..هل تسمعين!!!!
    لا أريد شفقه من أحد ..
    وخاصه منك .
    ..أنت!!هل تفهمين !!!!!!


    وإذا بدمعه ميلودي تنهمر على يد ساي


    ساي: !!.تبا !!. لا اريد أن أرى دموعك ..لا أريد !!! لا أريد !!!




    عندها رجع ساي الى شخصيته السابقه و رمى ميلودي على الأرض




    ميلودي: .. أه !! ...




    ساي: اه ..ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه !! توقف !! لااااااااا !! تبا !! ماكان علي ترككي حيه ترزقين !! ...اآآآه ....!!!!!




    عندها وقفت ميلودي متألمه تحاول الإقتراب منه ...حتى ..وصلت إليه محاولا إمساك يديه مره أخرى



    ساي: !!!!



    ميلودي: هاه ...هاه ... .. أعلم بأنك.. كنت تحاول معاقبه نفسك ... لكل مافعلته ..وانك ..جعلتني أكرهك ...بشده ...حتى يرتاح ضميرك من هذا العذاب الذي اسر قلبك طول هذا السنين التي مضت




    ساي: أصمت!




    ميلودي: لكن ...وبعد ذلك ...ماذا ...؟؟؟
    هل سيرتاح قلبك حقا ؟!
    هل سيرتاح ضميرك من كل هذه الالم التي أسرت قلبك طول حياتك؟



    ساي: أصمتي!!


    ميلودي : ....إلى متى... تحاول ...كبت مشاعرك الحقيقه ..؟ ..إلى متى تحاول الكذب على نفسك ؟؟...إلى متى...؟؟




    ساي:أصمتــــــــــــــــــــــــــــي !!!!





    ميلودي: !!!!






    ساي: ....هاه ....هاه .......مشاعري ..........الـــحــ.........الحقيقه ...؟؟ ...هاه ....
    أنت ساذجه يا مي ......هل تظنين ...بأن شخص قاتل مثلي ...لديه.. مشاعر حقا ...؟؟ هاه .
    .لا تمزحي معي ..هاه..ثم ...ماذا ؟
    معاقبه ...نفسي؟ ...هاه ..هاهاهاهاهاهاهاها
    هذا لايعد شيئا ..مقارنه بما ذقته في طفولتي ...


    ميلودي: !! ..( طفولته .. !! ..)


    عندها تذكرت ماقالته امه:


    ( أم ساي: لا أدري لماذا أنجبت طفل متوحش مثلك ... أه ...فلتموت أيها الو .حــــ..!!.)




    ( ام ساي : لاتنظر إلي .. حتى لا أصاب بلعنتك .!!)




    ميلودي: !!! ! ..




    ساي: الناس ينظرون إلي كجرثوم.. قاتل ... قذر ..مشؤوم..يصعب التخلص منه ...


    ميلودي: !!


    ساي: أمي حاولت قتلي مرات عديده..لكن لم تفلح ..لاني لعنتي كانت تمنعها وتخيفها من الإقتراب ..مني ...حتى!!


    ميلودي:.....


    ساي: حتى..سلبت حياتها.... بيدي هاتين ... لقد قتلت الشخص الذي ..كانت عقبه في حياتي..!!! هاه ...وكانت مشاعري مكدسه في تلك اللحظه بين الغضب والفرح
    عندها ...عندها ...خرجت من هذا السجن المأسور وقادت قدماي الى الخارج حتى...!!!
    سمعت صوت غريب .من بعيد ...لما أسمعه من قبل ..إنجذبت الى هذا الصوت لا..أدري... لما قدماي أستمرت في التقدم نحوها..
    حتى لمحت طفله في مثل عمري ..تتمتم بنغمات هادئه .. أنعشت قلبي المكسور ..بمشاعر دافئه لما أشعر بها من قبل .. عندها ...عندها... ..




    ميلودي: ( لوديا : مي هذا وقتك الان ! )


    ميلودي: (لوديا ..اهذا انتي؟!... )


    ميلودي: ( لوديا : بسرعه ...غني ..!! قبل فوات الاوان..!! )


    ميلودي: ( اه ...اممم )


    عندها بادرت بدوري بعزف نفس المعزوفه عند اول لقاء لنا ..


    ساي: !!!!...


    عندها بادري ساي برفع رأسه نحو مصدر الصوت حتى ..!!




    ساي : هذا !! ...مستحيل ... !!




    اخذ ساي يتخيل ميلودي الحاليه بتللك الطفله الصغيره ذات الشعر القصير... ورديه اللون كألوان شجره الساكورا الكبيره .. ... حتى !!..



    ساي: ميلودي ...!!!!!.... ...أنا ....أنا .....
    ...أريدك أن تكهريني ....فأنا...انا...شخص.... بل ..أنا ...وحش ..لا يستحق الشفقه...



    ميلودي: !!!!



    ساي: أنا.. أنا ...لا أريدك أن ..تتذكري شخص مثلي ... كل ما..أريده ...أن ..أن ...تنسيني .. ..إنسيني يا مي!! ..إنسيني!!!!!!!!!!!




    ميلودي: !!!




    عندها أخذت دموعها تنهمر بغزاره لا تتوقف ....فلقد شاهدت مشاعره الحقيقه عند الغناء .. وحقيقه شخصيتها الحقيقه..وانه ...



    ميلودي: سا....ســـا...سايرين ..



    ساي: !!!!!!




    ميلودي: هل...هل هذا ...اسمك ..الحقيقي ..ساير !!




    سايـرين: لا تقولي!!!!!!!!!!!!! لماذا تذكرتي الان ..!!!!! لماذا !!!!





    ميلودي ( والدموع تنهمر منها بغزاره) : اه ...اه ..اه ....سايــر




    سايـرين: توقفي!!!! لا تقوليهااااااااااا !!!!!!!!.لا..أاااااااااااااااااااه






    ميلودي : هذا ...يكفي...أرجوك....




    سايـرين : لا ..أريد شفقه ...أريدك أن ...تكرهيني.!!!أريدك أن تنسيني..!!!
    أريدك أن تبغضيني.!!!..لقد ..فعلت ..كل هذا من أجل أن تكرهيني..!!



    ميلودي: .....



    سايـرين : مابالك صامته هكذا؟..!!! هيا ...إقتليني..!!!! ..هيا...!!




    ميلودي: .......




    عندها حاولت ميلودي الإقتراب منه للحظه ...حتى ..!!




    ميلودي: أنا ..أنا ..أكرهك ...لانك سلبت مني أغلى ..ما..أملك ..عائلتي الغاليه ..!! ..و بغضتك لما فعلته بأصدقائي ..وأردت التخلص منك ..لكن..!!



    سايـرين : ......


    ميلودي: لكن ....لكن ...أتعلم ...لقد كنت انا ..الوحيده ...الذي تعلم بألم وحدتك ...والوحيده الذي تفهم..ما...كنت ..تفتقده..بشده



    سايـرين : .................



    ميلودي: لقد ...كنت وحيداً...تصرخ بشده ..طالباً المساعده ...من شخص .. ما ...لكن... لا مجيب ...فلقد كنت منبوذا ...لم يستطع أحد ..أن يفهم ...ماتشعر به ..
    ولم ...تفهم ..لما ..هم..يعاملانك ..بهذا السوء.....حتى ..أستحوذت ..عليك ..مشاعر مكدسه بالغضب والحزن ..والألم المرير..لهذا...



    سايـرين : ...هاه.....


    ميلودي : ...لهذا ...كنت تبحث عن شخص ما ...يفهم ماتشعر به ...وكنت تحاول البحث عن من يستطيع ملئ قلبك المكسور بمشاعر الحب والحنان والطمأنيه


    سايـرين : هاه ..هكذا إذا ...لهذا إنجذبت الى صوتك العذب ... لانه كان دافئ ..نابع من القلب


    ميلودي: !!!سايـــ ..رين!!




    سايرين: هاه ... انتي ..الوحيده الذي تلفظ بإسمي...الحقيقي.. أنتي الوحيده ... الذي تقبلتي شخصيتي المظلمه ...بصدر رحب...وبقلب رحيم......فكل ما كنت احتاجه هو ... المحبه ..المخلصه




    ميلودي( والدموع تنهمر) : هاه...اه ...اه ....هاه




    سايـرين : واخيرا.... عرفت ماكنت أفتقده ... قوه المحبه الدافئه... الصادقه الذي لا يقوى شخص ما أن يخترقها .. هاه ...وداعا ...يا أميرتي الصغيره


    عندها حاولت ميلودي أن تمسك يده بإحكام




    ميلودي: ..لا ..لا تذهب ...!!.. ...لن أسمح لك بذلك ...
    هل تظن ...أني ...سأجعلك تذهب لوحدك ..لقد وعدنا بعضا تحت الشجره الكبيره .. اننا لن نفترق من بعضا أبدا ...مهما كانت الظروف !! ...أنسيت ذلك !!


    سايـرين: !!!!.......


    ميلودي: لهذا ...لهذا .... مهما حدث ... فأنا ......


    سايـرين : ......


    ميلودي( وهي ممسكه يده بإحكام ) : لن أفترق عنك ..حتى... لو منعتني من ذلك...بالقوه .. !!




    سايـرين: !!..... هل...هذا يعني ...أنك ..لا تكرهيــ..


    ميلودي: اكرهك !!


    سايـرين: !!



    عندها حاول رفع كلتا يديه مبادراً بقوله


    سايـرين : .....حسنا..لك الحريه ..في صب جام غضبك علي ..ها..انا ..أمامك ..أفعلي مايحلو لك ...!!




    ميلودي( وهي تضربه نحو صدره ) : أكرهك .!!...أنا أكرهك ....لانك سلبت اغلى ما املك...وأذيت أصدقائي .. واكره نفسي .....لاني ...لا أستطيع التحكم بمشاعري ..... الحقيقه !! ..لاني ..لاني ..أعلم في قراره نفسي ....بأنك .. ..لست السبب فيما حدث ...... لانك ..لم تتلقى ...الحب ...والامان ..والدفء الذي افتقدته... في طفولتك المظلمه...

    لكن.. أريد ..أن ..أطلب منك ... شيئا واحداً !..



    سايـرين: .؟!....



    ميلودي : أريدك.. أن تعود معي ... وأن تصلح الخراب الذي سببته ...وأن .. تتلقى العقاب ..الذي أقترفته .وبعد ذلك ..عندها ..سوف أتغاضى عن كرهك لك ..



    سايـرين : .....همم ..اذا كان هذه رغبتك ....فلا مجال للرفض..أليس كذلك؟




    ميلودي : بالطبع ..لا مجال أبدا للرفض




    سايـرين : هم...حسنا ...يأميرتي الصغيره




    ميلودي: !! .انا ...لم أعد صغيره .. أتفهم ؟




    سايـرين : عذرا .. على وقاحتي



    ميلودي: اه ..موووو


    عندها رجعت ميلودي مع سايرين .كانت كاوري اول شخص حاولت حضن ميلودي بقلق شديد .حيث أخبرت خالتها وأصدقائها بكل الأحداث .. التي مرت بهم .....




    كاوري : هذا لا يصدق ..لكن الحمد لله انكما بخير




    ميلودي: شكرا كاوري ..




    يوتا( وهو ينظر الى سايرين): .........هل نستطيع أن نثق به حقا!...



    سايـرين : ........




    ميلودي: يوتا!! .. لقد أخبرتكم السبب.. وهو نادم على مافعله



    يوتا : هل سامحتيه بهذه السهوله ..يا مي!!




    كاوري: يوتا!!


    ميلودي: ..... بالتاكيد ..مافعله شيء لا يغتفر ... لكن ...




    سايـرين : ........


    ميلودي: ...سوف يتلقى كامل العقوبه ...ثم ...أنا صديقته الوحيده ..التي تعلم بألم وحدته..لهذا ..لا أستطيع تركه..وحيدا ...مره أخرى


    سايـرين ويوتا: .....


    هارونا : حسنا ..حسنا ..لنعد الى البيت جميعا ..وبهذه المناسبه الرائعه ..سوف أقوم بحفله بسيطه ..مارأيكم



    ميلودي: حفله !! يااي ..واخيرا!! ...هل سنعمل كعكه كبيره ..وبعض الزينه الجميله ...وبعض ال...


    كاوري: يالهي !!عندما تتحمس لا تتوقف عن الكلام




    سايـرين ( وهو ينظر إلى ميلودي بتمعن):..........




    يوتا: .......


    عندها بادرت المعلمه بتحضيربعض الزينه من اجل تجهيز الحفله وقامت كاوري وميلودي بإعداد بعض الكعك والأطباق الجانبيه ..حيث في الجانب الأخر.... كان سايرين ويوتا جالسين على الكرسي ..حتى اخذ الصمت يسود بينهم...ثم!!




    يوتا: ......هاه...اليس هناك شيئا تريد قوله!..


    سايـرين: ..........!مثل ماذا؟


    يوتا: ..مثل ... هل تكن لميلودي ..مشاعر خاصه..؟! ..


    سايرين: .!!!!.........هاه......حتى ..أن كنت كذلك ....فهل تعتقد ..بأني أستحقه؟


    يوتا: !!!..إذا ..أنت ..حقا......... ..لكن ..لماذا..قمت بأذيتها؟


    سايـرين: همم ...كنت... أغار من والديها ..وعلاقتهم الدافئه المليئه بالحب ..والأمان ..التي أفتقدته...




    يوتا: !!!



    سايـرين: لكن ...مع هذا مازالت .تعتبرني ..صديق..لها ....أنا لا أفهم ..
    لهذا..ليس لدي الحق...في ..




    يوتا: هكذا اذا ..!



    سايرين: !!



    يوتا: مي......تريد أن تحاول ..إيصال المشاعر الدافئه التي فقدتها في حياتك ..بيننا ....وبين أصدقائها وأقرابائها المخلصين ..


    سايرين: !!!!



    يوتا : ويبدو أنها ...تكن مشاعر خاصه لك!




    سايـرين !!!....





    ميلودي: امم..هل أصبحتما أصدقاء أخيرا .




    يوتا وسايـرين: !!!


    ميلودي : كنت قلقه من صمتكم . لدرجه خفت أن تقتلوا بعضكم لكن ..يبدو أنه لم يكن هناك داعي للقلق




    يوتا: أصدقاء !! ..معه !!.....هاه ..لاتمزحي معي .فأنا لا أعتبره صديق لي



    ميلودي: موووو. لماذا؟ ...




    سايـرين: ........هممم ..هكذا اذا !




    كاوري : !!




    عندها أخذ الجميع مقاعدهم وأخذ الجميع يأكل بوجه يملئه الفرحه والبهجه ماعاد سايرين لانه لم يعتد على هذه الاجواء الدافئه..لكن حاول ذلك من أجل ميلودي .حيث أخذ .يتبادلوا أطراف الحديث ...حتى ..لاحظت ميلودي ظل والديهاا بينهم ..التي ارتسمت على وجنتيهم ..ابتسامه دافئه ..وبادرت ميلودي ..بابتسامه حزينه ..


    ميلودي: ( والدي الغالين ..أتمنى أن ترقدا بأمان )


    **************************************
    نهايه الفصل the end

    ..أتمنى أن تكون النهايه نالت إعجابكم ..وأعطيوني أرائكم عن القصه بصراحه ..

    0 !غير مسموح


    ************************************************

    ************************************************

    شكرا جزيلا على الهديه المميزه

  16. #56
    الصورة الرمزية Jomoon

    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المـشـــاركــات
    5,455
    الــــدولــــــــة
    لا يوجد
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:

    Smile رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    مساء الخيرات ساكورا :"),

    النهاية ما توقعتها!
    يصير قاتل لوالديها وبعدين تتخذه صديق!
    ما كان ودي كذا!

    بوركتِ ساكورا
    على هذا الجمال
    وإن شاء الله ما يصير الموضوع الأخير
    يارب يتبعه الكثير
    كل الشكر لك على مشاركتك لنا جميل ما تكتبين
    ربي يحفظك يارب
    في حفظ المولى،،

    ~

    1 !غير مسموح

  17. #57
    الصورة الرمزية sakura_hana

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المـشـــاركــات
    220
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Jomoon مشاهدة المشاركة
    مساء الخيرات ساكورا :"),

    النهاية ما توقعتها!
    يصير قاتل لوالديها وبعدين تتخذه صديق!
    ما كان ودي كذا!

    بوركتِ ساكورا
    على هذا الجمال
    وإن شاء الله ما يصير الموضوع الأخير
    يارب يتبعه الكثير
    كل الشكر لك على مشاركتك لنا جميل ما تكتبين
    ربي يحفظك يارب
    في حفظ المولى،،

    ~
    اهلا اختي جمون تشرفت بمرورك اللطيف

    من ناحيه النهايه .. هو لانه كان صديقها الوحيد والمقرب لها
    وهي تكن مشاعر تجاه مع كرهها له .. ولهذا مازالت تعتبره صديقاً لها

    لكن حبيت أتاكد ....هل قصدك انه لم تعجبك النهايه ..بأنه قاتل او

    انها اعتبرته صديق بالرغم أنه قاتل...فحبيت اتاكد واستفيد ^^

    ولكي مني كل التقدير والاحترام

    0 !غير مسموح


    ************************************************

    ************************************************

    شكرا جزيلا على الهديه المميزه

  18. #58
    الصورة الرمزية Sailor Moon

    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المـشـــاركــات
    1,172
    الــــدولــــــــة
    الامارات
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    احببت النهاية بجنون

    0 !غير مسموح

  19. #59
    الصورة الرمزية Jomoon

    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المـشـــاركــات
    5,455
    الــــدولــــــــة
    لا يوجد
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sakura_hana مشاهدة المشاركة
    اهلا اختي جمون تشرفت بمرورك اللطيف

    من ناحيه النهايه .. هو لانه كان صديقها الوحيد والمقرب لها
    وهي تكن مشاعر تجاه مع كرهها له .. ولهذا مازالت تعتبره صديقاً لها

    لكن حبيت أتاكد ....هل قصدك انه لم تعجبك النهايه ..بأنه قاتل او

    انها اعتبرته صديق بالرغم أنه قاتل...فحبيت اتاكد واستفيد ^^

    ولكي مني كل التقدير والاحترام
    قصدت أنها اعتبرته صديق،
    ربي يبارك بك
    ~

    0 !غير مسموح

  20. #60
    الصورة الرمزية sakura_hana

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المـشـــاركــات
    220
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: عدت اليكم بعد 10 سنوات وفي جعبتي قصه اتمنى تنال اعجابكم ^^


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Jomoon مشاهدة المشاركة

    قصدت أنها اعتبرته صديق،
    ربي يبارك بك
    ~
    اها ...من ناحيه المنطق المفروض انه تكره بشده ولن تسامحه ابدا ..


    .لكن ...مي لما عرفت ماضي المظلم في حياته ..وعرف مكنون وحقيقته السوداء

    حاولت معاقبته في حدود القانون .

    .واعتبارها له كصديق ... فالسبب طبعا لانها تكن مشاعر تجاه
    ولانها استرجعت ماضيها وذكرياته معه ..فعلى الرغم من كرهها له ...الى انها لم تستطع التحكم في مشاعرها
    الحقيقه ...^^ ..وعلمت انه كان يغار منها .. بسبب عائلتها .. فكلها مشاعر اختلطت مع بعضها ..ولان في قراره نفسها تعلم أنها أيضا السبب في موت أمها ...

    0 !غير مسموح


    ************************************************

    ************************************************

    شكرا جزيلا على الهديه المميزه

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
Msoms-Anime
مسومس هو منتدى تعليمي هادف، أسس في شهر سبتمبر من العام 2001 م، يقدم إنتاجات  الأنمي الياباني المترجمة إلى العربية، كما يشمل العديد من الأقسام المختلفة. نتمنى أن تقضوا معنا أمتع الأوقات.  

RSS Google Plus YouTube Twitter Facebook
 
استعادة العضوية
تفعيل البريد
راسل المشرفين
مشاكل واستفسارات
DMCA.com Protection Status