تحت ظلال الكتاب و السنة || وقفات لطيفة ||~

[ منتدى نور على نور ]


النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    الصورة الرمزية أثير الفكر

    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المـشـــاركــات
    5,276
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي تحت ظلال الكتاب و السنة || وقفات لطيفة ||~










    صباحكم خير ..و بركة ..

    وطاعة و رضى الرحمن

    مساؤكم ..

    آيات القرآن تتلى ، و أصوات القرّاء تصدح ..

    مساؤكم ..



    أمن و أمان و روح و ريحان ..

    ودعوة مستجابة وبلوغ أعلى مراتب الجنان ..

    مساؤكم ..



    معطر بذكر الرحمن

    فــــلا اله الا الله

    قبل بضعة أيام وصلني تقييم .. حثني على المشاركة في هذا القسم الماتع النافع..

    لا أخفيكم حجم شعوري بالتقصير إزاء هذا القسم


    و الان سأسعى في تعويضه ما يسر الرب و قدر







    إليكم هذه الوقفات التي نالت من الحسن أعلى الدرجات ،، أحببت لو تشاركوني فيها الفائدة و المتعة

    وما أحلاها من متعة عندما تستوقفك كلمات الله ,, بتأملات لم تخطر على بالك قبلاً


    نسأل الله تعالى بها القبول و المغفرة و الرحمة و أن يجعل كل ما نقرأه حجة لنا لا علينا و شافعاً لنا












    من بديع التأملات :



    -
    حين تقرأ القرآن بعمق
    :

    ستشعر أنه مكتوب لك أنت . أنت ، بظرفك ومشكلاتك وأحاسيك وآلامك !



    - من عجائب القرآن العظيم:


    أنه شفاء حقيقي وخاص لكل شخص على حده، قد تجد في الآية من الشفاء لظرفك ومشكلتك ما لا يحسه غيرك .





    -
    ( والسارق والسارقة فاقطعوأيديهما..)
    ( فمن تاب من بعد ظلمه وأصلح فإن الله يتوب عليه إن الله غفور رحيم ):

    - أيديهم مقطوعة ، لكن الله يدعوهم إلى التوبة!


    وان بقيت آثار الجريمة خالدة عصية على الزوال فليست عائقا دون التوبة ،

    قد يعجزون عن استعادة أيديهم ، لكن ليس عن استعادة إيمانهم وهذا هو الأهم .




    - ( حتى إذا استيأس الرسل وظنوا أنهم قد كُذبوا جاءهم نصرنا.. )
    :

    - أيها الصديق اليائس ، حان موعد الفرج الآن !



    - ( قالَ فَعَلْتُهَا إِذًا وَأَنَا مِنَ الضَّالِّينَ )
    :

    - لا تكابر مهما كان الموقف صعبا، والحالة حرجة !







    - "ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين"
    :

    - منحة ربانية لك ، املأ بها صدرك ، ليس فيها منة لأحد .. صباحكم عزة أيها المؤمنون !



    - لو كان إبليس يدري بأثر التقنية في تبديل ولاءاتنا لاستثمر كل أبنائه في شركة أبل ..

    " قالها اشيخ عبد الله بلقاسم بعد وفاة صاحب شركة آبل "



    - "وَلَمْ أَكُنْ بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا":

    - قال ابن كثير:رحمه الله أي : ولم أعهد منك إلا الإجابة ..

    حتى أنت ، لم تكن بدعائك شقيا .. تذكر جيدا !



    - "إني نذرت لك ما في بطني محررا فتقبل مني" :

    نفسي تتردد أن تخرج ما في جيبي ، والصالحة تقول : ما في بطني .


    - "وليس الذكر كالأنثى"
    ..

    أتدري من هذه الأنثى : إنها الصديقة مريم بنت عمران !

    - قصص الأنبياء في القرآن .. ليس فيها شيء من معاركنا الهامشية .






    - "فلا تبتئس بما كانوا يعملون"
    :

    أن تبتلع آلامك فهذا شيء عظيم، ولكن أن تطلب من الآخرين أن لا يحزنوا من أجلك
    فتلك هي العظمة كلها ..



    -
    "إذ يوحي ربك إلى الملائكة أني معكم"
    :

    جبريل ذي الستمائة جناح كل جناح يسد الأفق، يقاتل في بدر بشرا لكنه مع ذلك محتاج للمعية .. اللهم كن معنا .



    - "عسى الله أن يأتيني بهم جميعا"
    :

    - هكذا ينتزع الأمل من أقصى الألم .. فقد اثنين من أبنائه فايقظ الأمل بعودة المفقود القديم معهما ..



    - " إن ناشئة الليل هي أشد وطئا وأقوم قيلا"
    :

    - سطر خواطر الليل .

    - "كونوا قوامين بالقسط شهداء لله وَلَوْ على أنفسكم"
    :

    - لن تتمكن أي عدالة بشرية أن تستوفي منا الحقوق سوى المحكمة التي نؤسسها في ضمائرنا ..






    يقول الشيخ الدكتور / عبدالله بلقاسم وفقه الله :



    -" الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ فِي سَاعَةِ الْعُسْرَةِ"


    - حتى الابتلاءات الكبرى ليست سوى ساعة .. ما أسرع ما تمضي .. صباحكم "يسر" بحول الله ..



    - " وأذن في الناس بالحج "

    .. أذان إبراهيم عليه السلام يدوي في أعماقنا هذه الآيام .. هل تحس بذلك ؟!.



    - " إن النفس لأمارة بالسوء "

    .. أوامرها الرديئة لا تنتهي ، عش معها بنفسية المتمرد الثائر ..

    - لا تعلق سعادتك بشيء يموت .. "وتوكل على الحي الذي لا يموت".



    - " فبعث الله غرابا يبحث في الأرض ليريه كيف يواري سوءة أخيه "
    .. ليس مهما من أين تأتي المعرفة النافعة ، يمكن أن نتعلم من الغربان أيضا .



    - "فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الْأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْءَةَ أَخِيهِ"


    .. الغراب يستر عورة إخوانه ويوراي سوءاتهم .




    - "وَجَاءَ رَجُلٌ مِنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَى"


    .. مشوار واحد يصنع التاريخ ..



    - " أنت وليي في الدنيا والآخرة "


    .. بعد أن اجتمع شمله بكل الأحبة هتف بوليه : كأنه يقول رغم حبي لهم ، وفرحي بقدومهم أنت وليي في الدنيا والآخرة .




    إذا أصبحت فلا تنتظر المساء

    - تمتع بالصباح كأنه نهاية العالم دع هموم المساء إلى المساء .



    - قياما وقعودا وعلى جنوبهم وهم يقولون :

    "ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار"


    -والله ما كانوا متكبرين فيدعون الله بضمير الجمع وهم في خلواتهم وعلى جنوبهم .. لكنهم لم يطيقوا أن يدعوا لأنفسهم ، حتى ضموا إخوانهم معهم .



    - "فإذا قضيتم مناسككم فاذكروا الله"


    - تنقضي الشعائر وترحل المواسم وأنت خالد في القلوب .



    - "وما تدري نفس ماذا تكسب غدا"

    - كل من يخوفك بالمستقبل ، فوالذي أنزل القرآن إنه لا يدري ماذا يحصل لنفسه وحدها غدا ، فكيف بك وبالعالم عش مطمئنا .

    - " أتى النبي صلى الله عليه وسلم رجل فكلمه فجعل ترعد فرائصه فقال له : هون عليك؛ فإني لست بملك إنما أنا ابن امرأة تأكل القديد"

    - لا يكفي في التواضع أن تكون عفويا ، لا بد من أزاحة الستار عن قضايا تشعر الآخرين بقربك منهم .



    - " إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم "

    - قد بعت نفسك يا صديقي ، ليس من المعقول أن تظل معترضا على من اشتراها كل مرة عما يفعل بها .



    - " ادخلوها بسلام آمنين"
    :

    - ضع هذه اللافتة على بوابة حياتك ، دع الناس يشعرون بالأمن معك والسلامة في مرابعك .



    - " كيف نكلم من كان في المهد صبيا "

    -لست أنكر المعجزة ، لكن الصغار يلقون محاضرات صامتة في التسامح والصفاء والمرونة ، بوركت يا صغيري كم أتعلم منك! .



    - " لَوْ كَانُوا عِنْدَنَا مَا مَاتُوا "

    .. [لو ]
    حرف يفسد أجر الماضي ، ويعكر صفو المستقبل !



    -" يُؤْذِي النَّبِيَّ ... فَيَسْتَحْيِي مِنْكُمْ "


    - جرت العادة أن يستحي الأتباع من العظماء ، ولكن سر العظمة أن تشعر بالحياء من أتباعك .



    - " فَيَكْشِفُ مَا تَدْعُونَ إِلَيْهِ "


    - اللهم صباحا : تنكشف فيه همومكم ، وترحل فيه أحزانكم ، وتزول أتعابكم وأوجاعكم .



    - " وإن تظاهرا عليه فإن الله هو مولاه وجبريل وصالح المؤمنين"

    - لقد كانت تكفيه ولاية الله ، ولكن من المؤلم للمؤمن أن يكون الصالحون ضده فخوفهن بذلك .



    - " وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعًا مِنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ (87) لَا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ "

    - لا تمدن عينيك ، وأنت تحفظ الفاتحة .



    - " إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي سَيَهْدِينِ "


    - هل تشعر بالضيق ، اذهب الآن إلى المسجد ، صل ركعتين .



    - " كذكركم آباءكم أو أشد ذكرا "


    - ما أحسن قول عطاء : كقول الصبي: "أ بَهْ أمَّهْ " .. يارب يا رب يارب يارب يارب يارب يــــــــــــــــــــارب.....



    - من أعظم بركات البسمة الدائمة أن الناس يفقدونها حينما تنطفئ .


    - "وتلك الأيام نداولها بين الناس"


    - سيأتي دور أيامك الجميلة ، لن تنتظر طويلا ، عش متعة الترقب ، ربما تبدأ غدا : تصبحون على يوم جميل .



    - "وإذ غدوت من أهلك"


    - ولم يقل من بيتك ، أنت معنى البيت أيتها الحبيبة .


    - " ولباسهم فيها حرير .. وهدوا إلى الطيب من القول "


    - كلماتهم الطيبة كالحرير ، فألبسهم الله الحرير .



    - " ولو أنما في الأرض من شجرة أقلام والبحر يمده من بعده سبعة أبحر ما نفدت كلمات الله "


    - كلمات المنح والعطاء الرزق والتيسير ، أوامرالخزائن التي لا تنفد ، فلا سقف للإنفاق ، ولا عجز في البنود ، ولا شح في النفقات ورقة الطلب وعليها توقيع العطاء .. تقدم بطلبك الآن .



    - " فاخلع نعليك "


    - الناس يلمعون أحذيتهم للدخول على العظماء في الأرض ومراسم لقاء ملك الملوك أن تكون حافيا .




    - "وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها "



    - حتى باستخدام أحدث وسائل التقنية والحساب .. ذق متعة العد ، ستتغير حياتك .



    - إذ يقول
    (لصاحبه)
    لا تحزن الصحبة .. تعني المؤازرة عند الأحزان !


    - "يسأله من في السموات والأرض"


    - قادر سبحانه على سماعهم وإجابتهم ، انضم فورا للسائلين .. مكانك لا يزال شاغرا .


    - من شر ما خلق ، نم هانئا .. لم يعد هناك شيء يقلقك .


    - سلام عليكم أيها الأصدقاء كتب ربكم على نفسه الرحمة:

    "وإذا جاءك الذين يؤمنون بآياتنا فقل سلام عليكم كتب ربكم على نفسه الرحمة" .



    - "فإذا عزمت فتوكل على الله"
    أسوأ الخيارات : التردد .







    - تسبب الرماة في يوم أحد في الهزيمة؛ لكن التاريخ لا يحفظ كلمة تفوه بها أحد الصحابة عليهم لقد كانوا أكبر من توظيف القضايا العامة في أهواء شخصية .



    - "فأقبل بعضهم على بعض يتلاومون"

    - الأمة الشجاعة تتخطى مرحلة التلاوم إلى الاعتراف الجريء بأخطائها .



    - "إذا ضربتم في سبيل الله فتبينوا" :

    - حتى في أوضاع الصراع والقتال تتطلب العدالة التزامنا بالتثبت، لا شيء يبرر التهور في إصدار الأحكام على الآخرين .





    - "لا يحزنهم الفزع الأكبر":

    - إن قلوبا لا تحزن في فزع القيامة جديرة بأن لا تحزنها الدنيا أبدا .


    - " قُلْ لَوْ أَنْتُمْ تَمْلِكُونَ خَزَائِنَ رَحْمَةِ رَبِّي إِذًا لَأَمْسَكْتُمْ خَشْيَةَ الْإِنْفَاقِ "


    - تصور إنسانا عنده خزائن رحمة الله التي لا تنقص أصلا، ومع ذلك سيكون بخيلا، فكيف بالله عليك نسأل إنسانا بعد هذا. اللهم اغننا بك عن كل أحد .



    - "وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلَّا تَعْدِلُوا":

    - نحن نظلم من نحب، فكيف سنعدل مع من لا نحب !!.



    - "إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ"

    - إذا أردت أن يحبك الله فأقم في قلبك أعدل محاكم التاريخ، وامنح المتهمين أقصى حقوق التعبير عن أنفسهم ، واستوف بنفسك كل حججهم وتبريراتهم، وامنحهم حقوق الاعتراض والاستئناف ، ولا تستجب لأي ضغوط تؤثر على سير العدالة في ضميرك ولو كان العالم كلهم ضد المتهم المقيد في تلافيف عقلك .



    - "التائبون العابدون الحامدون السائحون الراكعون الساجدون الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر"


    - هل يطربك الثناء؟ ومِن مَن؟ ماذا لو كنت أنت كذلك ؟.




    - " السعودية يصلها من الطاقة الشمسية في اليوم ما يكفي لإمداد العالم بالطاقة" [خبر] وفي أرضها من طاقة الوحي ما يكفي لإمداد كل القلوب بالضياء .



    - "قَالَ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أنكحك إِحْدَى ابْنَتَيَّ هاتين عَلَى أَنْ تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ فإن أَتْمَمْتَ عَشْرًا فَمِنْ عِنْدِكَ "


    - عشر سنين بدوام كامل، وعمل إضافي، وأربع وعشرون ساعة،والراتب برمته من أجل مهرها موسى العظيم يمنح الغالية ما تستحق .


    - "صراط الذين أنعمت عليهم"


    - وحدهم المهتدون يعيشون النعم؛ اللهم اجعلنا منهم .







    || ومضة مني لكم ||

    مهما كبرت و مهما علوت .. حتى و إن ناطحت شرفات السحاب في بهائك

    لابد و أن يغشاك التراب يوماً

    ذاك الذي خلقت منه و إليه ستعود مهما طالت بك الحياة !!

    شقياً كنت أم سعيد

    جسمك الذي لطالما اعتنيت به .. وخفت عليه

    مصيره طعام للديدان !!



    إلا حامل القرآن

    ما أجل قدره .. و أسمى منزلته !!

    ارتقي فخراً و مجداً


    وته في أنهر الجنات و اروي جسدك الظمآن منها نهراً فنهراً

    وانهل من أفانين الجنان الخضر وانعم تحت أفياء السعادة

    تلك التي لا تُفنى ماشئت قدرا

    هذه الآيات تشفع لك عند الإله الآن بالعرصات بشرا


    هذه الأرجاء تشهد صوتك الأخاذ يتلو آية القرآن فجرا

    يا قارئ القرآن كم شنفت أسماعاً و سالت أدمع تبكي خشوعاً مذ تلوت الآي جهرا

    وكم أيقظت ليلك بالهدى تتلوه ليستحيل ظلامه نورا


    أيا قارئ القرآن رتل و اصدح أيا مزمار داوود و املأ الأكوان بالتنزيل طهرا !!




    مازلنا على قيد الحياة


    ومازال كتاب الله بين أيدينا .. أفلا نريد أن نكون ممن يقال لهم :

    " اقرأ و ارتق فإن منزلتك عند آخر آية كنت تقرأها " ؟

    - بلى !!


    إذاً ماذا ننتظر ؟؟



    أسأل الله العظيم أن ينفعنا بكتابه ويجعله شفيعاً وحجة لنا لا علينا

    ومفرجاً
    لهمومنا و غمومنا وميسراً لكل أمورنا و شفاءً من كل بلاء و شقاء و سقم

    وجلاء لما في قلوبنا من هم وغم و أن يبوئنا الله بكل حرف نقرأه من كتابه منازل المؤمنين عنده الفائزين

    مَن مقامه بإذن الله الرضى التام و القبول التام و المغفرة التامة ومن ثم الفردوس الأعلى

    { اللهم آمين



    دامت أوقاتكم معطرة بذكر الله







    التعديل الأخير تم بواسطة أثير الفكر ; 13-7-2014 الساعة 11:14 PM
    إلهيلا تهتك الستر عنّا ، وعافنا واعفُ عنا ، وكن لنا حيثُ كنّا ..
    اللهم انصر الإسلام والمسلمين واحمِ حوزة الدين ..

  2. 5 أعضاء شكروا أثير الفكر على هذا الموضوع المفيد:


  3. #2
    الصورة الرمزية [ اللــيـــث ]

    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المـشـــاركــات
    4,332
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: تحت ظلال الكتاب و السنة || وقفات لطيفة ||~


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    يا مرحباً بـ مشرفة القلم هنا .. موضوعك عِطرٌ فواح ، كيف لا وهو السد المنيع الحافظٌ لنا من كل شر
    إنه حقا سد منيع يستطيع الإنسان أن يحتمي به من مخاطر كل الهجمات المتتالية على نفسه وقلبه
    فيقي القلب من الأمراض التي يتعرض لها كما أنه ينقيه من الأمراض التي علقت به كالهوى والطمع
    والحسد ونزغات الشيطان والخبث والحقد .. الخ
    فهو كتاب ومنهج أنزله رب العالمين على قلب محمد صلى الله عليه وسلم
    ليكون لعباده هاديا ونذيرا وشفاء لما في الصدور

    اللهم أجعل القران العظيم ربيع قلوبنا , وجلاء همنا وحزننا , اللهم أرزقنا تلاوتة أناء الليل
    وأطراف النهار , اللهم أجعله شاهد لنا لا علينا .

    بارك الله لكم فيما قدمتم .. وجزاكم الله خير الجزاء ، لا حرمنا الله وإياكم الأجر والثواب.

    فـي آمــان الله.

    [ واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله ثم توفى كل نفس ما كسبت وهم لا يظلمون ]





  4. #3
    الصورة الرمزية Golden arrow

    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المـشـــاركــات
    121
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    ذكر
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: تحت ظلال الكتاب و السنة || وقفات لطيفة ||~


    جزاك الله خيرا..
    تأملات جميلة، بطريقة فريدة،،،
    فلسطين.. سوريا.. لبنان.. العراق.. الأحواز.. بورما.. الخ
    إخوة ينادون...والإجابةَ لايلقون!
    "أم تحسب أن أكثرهم يسمعون أويعقلون إن هم إلا كالأنعام بل هم أضل سبيلا"
    بارك الله فيك أيتها الأنعام.. تسبحين الله.. وتنفعين البشر.. وتفقهين أكثر من أكثرهم..!!
    هـ. هـاتوري سابقا، لمن يعرفني أصلًا..


  5. #4
    الصورة الرمزية أثير الفكر

    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المـشـــاركــات
    5,276
    الــــدولــــــــة
    السعودية
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:
    كاتب الموضوع

    افتراضي رد: تحت ظلال الكتاب و السنة || وقفات لطيفة ||~


    اللهم أجعل القران العظيم ربيع قلوبنا , وجلاء همنا وحزننا , اللهم أرزقنا تلاوتة أناء الليل
    وأطراف النهار , اللهم أجعله شاهد لنا لا علينا .


    بارك الله لكم فيما قدمتم .. وجزاكم الله خير الجزاء ، لا حرمنا الله وإياكم الأجر والثواب.

    اللهم آمين وجزاكم الله كذلك من وافر خيره !

    مرور معبق برياحين .. شكراً مداد السماء



    جزاك الله خيرا..
    تأملات جميلة، بطريقة فريدة،،،
    وإياكم أخي الكريم

    وشكراً على طيب المرور
    إلهيلا تهتك الستر عنّا ، وعافنا واعفُ عنا ، وكن لنا حيثُ كنّا ..
    اللهم انصر الإسلام والمسلمين واحمِ حوزة الدين ..

  6. #5
    الصورة الرمزية معتزة بديني

    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المـشـــاركــات
    5,036
    الــجـــــنــــــس
    أنثى
    الـتــقـيـيـم:

    افتراضي رد: تحت ظلال الكتاب و السنة || وقفات لطيفة ||~


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    جميل ما شاء الله
    جزيتي خيرًا رواتي وبارك الله فيكِ
    " اللّهـم اجعل خير عُمري آخره .. و خير أعمالي خواتيمها ..
    و خير أيامي يوم ألقاك فيه "

    سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم




المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
Msoms-Anime
مسومس هو منتدى تعليمي هادف، أسس في شهر سبتمبر من العام 2001 م، يقدم إنتاجات  الأنمي الياباني المترجمة إلى العربية، كما يشمل العديد من الأقسام المختلفة. نتمنى أن تقضوا معنا أمتع الأوقات.  

RSS Google Plus YouTube Twitter Facebook
استعادة العضوية
تفعيل البريد
راسل المشرفين
مشاكل واستفسارات